موجات مائيه تكونت بفعل حدوث زلزال تحت المحيط | شبكة معلمي ومعلمات المملكة

موجات مائيه تكونت بفعل حدوث زلزال تحت المحيط

موجات مائيه تكونت بفعل حدوث زلزال تحت المحيطموجات مائيه تكونت بفعل حدوث زلزال تحت المحيط

نُجيبك عزيزي القارئ في مقالنا عن هذا التساؤل المطروح بشدة عبر محركات البحث وهو تكلم عن موجات مائيه تكونت بفعل حدوث زلزال تحت المحيط ؟، إذ نتناول في هذا المقال تعريف هذه الموجات، بالإضافة إلى أسباب حدوثها.

كما يُمكننا أن نعرض من خلال معلمي ومعلمات المملكة الأضرار الضخمة التي تُسببها هذه الموجات، إلى جانب سرعتها وطولها الموجي وارتفاعها وأشهر الكوارث التي سببتها موجات التسونامي، فإذا كنت تبحث عن الإجابة عزيزي القارئ عليك متابعة السطور التالية من هذا المقال.

موجات مائيه تكونت بفعل حدوث زلزال تحت المحيط

أثار هذا التساؤل فضول الكثير من الناس لمعرفة هذه الموجات التي تتكون تحت المحيط بفعل الزلزال، فيما جاءت الإجابة على النحو التالي:

  • الإجابة هي: موجات تسونامي.

معنى تسونامي

مفهوم كلمة تسونامي tsunami مشتق من اللغة اليابانية والتي تدل على أمواج المرسى أو المرفأ وهى عبارة عن مجموعة كبيرة من الأمواج الضخمة جداً نتيجة لحدوث بعض الظواهر الطبيعية في مياه المحيطات والبحار على سبيل المثال الزلازل.

إذ أنها تقوم بإزاحة كميات هائلة من المياه وترسلها للشواطئ والمواني على هيئة أمواج عاتية، فيما يشبه العلماء أمواج تسونامي بالتموجات التي تحدث في بركة المياه الصغيرة عند إلقاء حجر كبير في وسطها.

بحث عن تسونامي

  • تتكون أمواج تسونامى بأحجام كبيرة للغاية، حيث يُمكن أن يصل ارتفاعها إلى 40 متراً، الجدير بالذكر أن أمواج تسونامي لا تشبه الموجات العادية التي تتكون بفعل الرياح، إلى جانب ابتعادها التام عن حدوث ظاهرة المد والجزر بسب القمر.
  • على الرغم من عدم تفضيل المختصين في هذا المجال تسمية موجات تسونامى باسم موجات المد أو عدم اعتمادها على ظاهرة المد والجزر، إلا أنها إذا حدثت هذه الموجات العاتية مصاحبة لحركة المد تصبح أشد خطورة، بمنطلق أن ظاهرة المد قد ساعدت وصولها لأبعد نقطة ممكنة وليست عامل أساسي لحدوثها.
  • تمتلك هذه الموجات سرعة عالية جداً تصل إلى 804 كيلومتر في الساعة الواحدة مما يجعلها تضاهي سرعة الطائرة النفاثة، إلى جانب قوتها المدمرة القاردة على إزاحة كل ما يقف أمامها من مباني وسيارات أو حتى منشآت ضخمة.
  • على سبيل المثال تسونامي 1960، هو المثال الحي على سرعة هذه الأمواج العالية، حيث وصلت من السواحل التشيلية إلى اليابان في غضون 22 ساعة فقط، بالإضافة إلى أنها احتاجت للوصول إلى جزيرة هاواي 15 ساعة فقط مما يدل على سرعتها الفائقة.

أسباب حدوث موجات تسونامي

تحدث أمواج التسونامي بسبب الكثير من الأسباب والعوامل التي تعمل على دفع كميات هائلة من مياه البحار والمحيطات نحو اليابسة مما يؤدى لحدوث أمواج عالية الارتفاع وشديدة السرعة، فيما تختلف سرعة وقوة التسونامي وفقاً لطبيعة المنطقة، حيث تُعد أخطر المناطق التي تحدث فيها هذه الموجات بقوة كبيرة هي مناطق حوض المحيط الهادئ مثل اليابان وإندونيسيا وماليزيا، كما جاءت عوامل حدوث التسونامي على النحو التالي:

الزلازل

  • تُعد الزلازل هي السبب الأول والأساسي لحدوث موجات تسونامي في معظم أنحاء العالم، ولا سيما عند تحرك الصفائح التكتونية في أعماق المحيطات والبحار في اتجاهات عكسية ليحدث الزلازل وينتج عنه ارتفاع كم هائل من المياه، ومن ثم يكون موجات التسونامي المدمرة.
  • على الرغم من أن الزلازل أكثر الأسباب شيوعاً إلا أنها في أغلب الأحيان عند حدوثها في قاع المحيطات لا تؤدي لحدوث التسونامي أو حدوث موجات بنسبة صغيرة، فتكون أقل خطورة وقليلة التأثير عن الموجات المدمرة.
  • الجدير بالذكر أنه وفقاً لدراسات العلماء حول تسونامى، أن من بين كل خمسة عشر موجة تسونامي تحدث موجة واحدة فقط مدمرة وشديدة الخطورة تؤدي لحدوث أضرار كبيرة وخسائر فادحة، على سبيل المثال تسونامي اليابان سنة 2011م الذي حدث بسبب وقوع زلزال على مقربة من السواحل اليابانية يصل إلى 70 كيلو متر، فيما وصلت قوة هذا الزلزال على مقياس ريختر إلى تسعة درجات أي أنه زلزال شديد التدمير، نتيجة له حدثت موجات التسونامى الضخمة التي أغرقت العديد من الأشخاص وسببت الدمار بشكل مرعب في المناطق التي تمكنت من الوصول لها.
  • دمرت هذه الموجات ما يقرب من عشرة كيلومترات من أراضي اليابان القريبة من الزلزال، إلى جانب عدد كبير من المواطنين لقوا حتفهم إثر موجات ضخمة وصل ارتفاعها إلى 40 متراً.

البراكين

  • تتسبب البراكين في حدوث موجات التسونامي، إذ أن ثوران البركان أحد أهم أسباب حدوث هذه الموجات، على سبيل المثال:
  • تسونامي إندونيسيا الذي حدث في سنة 1883 ميلادياً إثر ثوران بركان كراكاتوا، مما أدى حدوث موجات تسونامي التي سببت خسائر هائلة في الأرواح البشرية وصلت إلى 120 ألف إنسان أو أكثر.

الانهيارات الأرضية

  • تُعتبر الانهيارات الأرضي واحدة من أكثر العوامل التي تساعد على حدوث موجات التسونامي، وذلك بسبب انهيار في أرض البحر أو المحيط، على سبيل المثال:
  • تسونامي ألاسكا الذي حدث في سنة 1958 ميلادياً، فهو خير مثال على موجات التسونامى الواقعة بسبب هذه الانهيارات الأرضية الذي دمر كل ما وقع في طريقة، إذ وصل ارتفاع هذا التسونامي إلى ما يقرب من 30 متراً لتنتج قوة مدمرة لا يُمكن السيطرة عليها.
  • الجدير بالذكر أن الانهيارات الجليدية أيضاً يُمكن أن تسبب في حدوث موجات التسونامى العنيفة، من خلال انهيار أجزاء كبيرة من الجليد في الماء.

نتائج تسونامي

تحدث الكثير من الأضرار إثر حدوث موجات تسونامي سواء كانت على أرواح البشر أو المنشآت والممتلكات الخاصة، كما أنها تؤدى لحدوث الدمار العام في أنحاء المناطق المتضررة بهذه الأمواج العاتية، فيما جاءت أبرز مخاطر ونتائج موجات تسونامى على النحو التالي:

خسائر الأرواح البشرية

وهي أسوأ وأخطر النتائج المترتبة على موجات تسونامي، حيث إن نسبة النجاة من كارثة تسونامى لا تتعدى الـ1 % أو بمعنى أخر النجاة أمر مستحيل، نتيجة لذلك خسر العديد من الأشخاص أرواحهم إثر هذه الكارثة المدمرة خاصة ساكن المناطق الساحلية، وفقاً  لإحصائية أجراها الخبراء عن الخسائر البشرية منذ العام 1850م، فإن موجات تسونامي أزهقت ما يقرب من 430000 روحاً بشرية في العالم سواء كانت عن طريق الغرق أو بسبب تواجدهم في أماكن الانفجارات أو أماكن الصعق الكهربي.

الدمار والخراب

حيث دمرت موجات تسونامى العديد من المنازل والممتلكات الخاصة، إذ فقد كل المتضررين من موجات تسونامي كل شئ سواء كان منزل يعيش فيه أو سيارة أو شئ من هذا القبيل، إذ يقتلع التسونامي المنازل من جذورها في الأرض مما ينتج عنه التدمير الكلي للممتلكات والأرض أيضاً وانتشار الخراب.

أضرار تسونامي على البيئة

تقوم موجات تسونامي بنشر الأمراض والأوبئة، فهي تجلب للأرض الملوثات التي تؤثر بدورها على المواد الغذائية والمياه الصالحة للشرب، وبالتالي حياة الإنسان وصحته مثل مرض الملاريا والكوليرا، إلى جانب اختفاء وتدمر الشعب المرجانية وكل مظاهر الحياة من نبات أو حيوان في المناطق القريبة منها، بالإضافة إلى تجريف وتدمير التربة بالأملاح والملوثات مما يؤدي إلى الخل بالتوازن البيئي.

أشهر كوارث التسونامي

ضربت موجات تسونامي الأرض مرات عديدة فيما نوضح أخطر وأشهر الموجات التي كانت سبب في إبادة مناطق كثيرة وتدميرها، وجاءت هذه الحوادث على النحو التالي:

  • تسونامي العام 365 ميلادياً: واحد من أسوأ الموجات التي شهدتها العالم فقد ضرب هذا التسونامي مناطق البحر الأبيض من جزر بحر إيجه في الجهة الغربية من سواحل إسبانيا حتى وصل إلى شواطئ مدينة الإسكندرية في جمهورية مصر العربية مما أدى إلى موت عشرات آلاف الأشخاص، بالإضافة للدمار الهائل الذي سببته هذه الموجات.
  • تسونامي المحيط الهندي 2004: حدث هذا التسونامي نتيجة حدوث زلزال قوي في المحيط الهادي تم تقديره على مقياس ريخير بـتسعة درجات أي أنه شديد التدمير، مما أدى لحدوث موجة تسونامى هائلة في تاريخ 26 ديسمبر 2004 أودت بحياة ما يقرب من 300.000 شخص في جزيرة سومطرة الإندونيسية المكتظة بالسكان، بالإضافة إلى سواحل سريلانكا الشرقية والنهد وتايلاند، وأمتد إلى جزر المالديف، وماليزيا، وبنجلاديش وميانمار.
  • تسونامي اليابان 2011 : يُعتبر هذا التسونامي هو الأعنف في تاريخ اليابان، إذ تكون نتيجة زلزال وصلت قوته إلى 8.9 درجة على مقياس ريختر، حيث إنه في يوم 11 مارس 2011  أودى بحياة أكثر من 1000 شخص وتدمير المطارات والمنشآت، إلى جانب المنازل وغلق المحطات النووية وتدمير أجزاء من محطة فوكوشيما اليابانية.

إلى هنا عزيزي القارئ نصل وإياكم لنهاية هذا المقال الذي تمحور حول الإجابة على سؤالكم تكلم عن موجات مائيه تكونت بفعل حدوث زلزال تحت المحيط ؟، إذ تناولنا في مقالنا معنى موجات التسونامي.

إلى جانب توضيح الآثار والنتائج الخطرة التي تتسبب فيها هذه الموجات وكيفية تكوينها في قاع البحار والمحيطات مع شرح أسباب حدوثها، آملين الله أن نكون قد وفرنا عليكم عناء البحث الطويل وأجبناكم بشكل بسيط ومفصل عن سؤالكم، فيما يُمكنك معرفة المزيد من المعلومات حول موجات التسونامي وكافة التفاصيل المتعلقة بهذا الموضوع عن طريق زيارة موقعنا معلمي ومعلمات المملكة.

المراجع

1-

2-