ما هي الجوانب الاقتصادية في الحضارة الاسلامية اول متوسط | شبكة معلمي ومعلمات المملكة

ما هي الجوانب الاقتصادية في الحضارة الاسلامية اول متوسط

الجوانب الاقتصادية في الحضارة الاسلامية اول متوسطالجوانب الاقتصادية في الحضارة الاسلامية اول متوسط

إذا كنت تبحث عزيزي القارئ عن ما هي الجوانب الاقتصادية في الحضارة الاسلامية اول متوسط ؟، فإننا سوف نُجيبك على هذا التساؤل المطروح بكثرة عبر محركات البحث من قِبل طلاب الصف الأول المتوسط لحل أسئلة كتاب مادة الدراسات الاجتماعية.

ولا سيما بعد أن فعلت المملكة العربية السعودية منصة مدرستي أو نظام التعليم عن بُعد ضمن الإجراءات الاحترازية والوقائية للمملكة، حيث يتوجه الطلاب للبحث عن إجابات الأسئلة التي يتعذر عليهم حلها بمفردهم في شبكات الأنترنت نظراً لما تقدمه تلك الخدمة من دقة عالية وسرعة كبيرة، وهذا ما نقدمه لكم من خلال موقعنا معلمي ومعلمات المملكة، فتابعونا.

الجوانب الاقتصادية في الحضارة الاسلامية اول متوسط

كَثُرت عمليات البحث عن هذا السؤال من قِبل طلاب الصف الأول المتوسط في المملكة نظراً لوجود هذا التساؤل ضمن مقرراتهم الدراسية خاصة في مادة الدراسات الاجتماعية، حيث نتناول الإجابة النموذجية على هذا السؤال والتي جاءت على النحو التالي:

  • تتضمن الجوانب الاقتصادية في الحضارة الاسلامية: الزراعة، والتجارة، والصناعة.

إذ نعرض في الفقرات التالية شرح مبسط للجوانب الاقتصادية الثلاث في الحضارة الإسلامية.

الزراعة في الحضارة الإسلامية

أهتمت الحضارة الإسلامية بالزراعة، حيث إنها تُعد مصدر مهم من مصادر الغذاء عند الإنسان إذا لم يكن الأهم، فقام المسلمين بعناية هذا الجانب عن طريق:

  • توفير وسائل الري المطلوبة للزراعة والتربة، إلى جانب بناء السدود والجسور والقناطر.
  • قام المسلمون بتجفيف المستنقعات الغير صالحة للشرب أو للزراعة وحفر القنوات.
  • العناية بالتربة، فقد أهتم المسلمون بالأرض وتسميدها بالشكل الأمثل.
  • كما تعدد مناخ الأقاليم في الحضارة الإسلامية وتنوعت المزروعات والمحاصيل المختلفة، على سبيل المثال: الخضروات والحبوب، بالإضافة للفواكه والقطن والزيتون، كما زرع المسلون العنب والنخيل أيضاً.

الصناعة في الحضارة الإسلامية

أهتمت الحضارة الإسلامية بالصناعة بشكل ملحوظ، فيما جاءت جوانب الاهتمام بالصناعة على النحو التالي:

  • الصناعات المعدنية: حيث صنع المسلمون الأواني المتنوعة للطبخ وأدوات الزراعة مثل الفأس والمحراث، إلى جانب الأدوات العسكرية مثل الأسلحة والسيوف والدروع.
  • الصناعات الكيميائية: والتي تتمثل في صناعة الأدوية العلاجية، إلى جانب الصابون والعطور ذات الروائح الجميلة.
  • الصناعات المنسوجة: حيث قام المسلمون بصناعة المنسوجات بجميع أنواعها والتي تتمثل في: المنسوجات الحريرية والمنسوجات الصوفية والكتانية.
  • الصناعات الزجاجية: فقد صنع المسلمون الزجاج والخزف والأواني المنزلية.

التجارة في الحضارة الإسلامية

كان العرب على دراية بالتجارة قبل دخول الإسلام ويرجع هذا بسبب موقع شبه الجزيرة العربية المميز الذي كان يتحكم بطرق التجارة في الجاهلية، وعندما دخل الإسلام، زادت رقعة الأراضي بسب الفتوحات الإسلامية مما أدى إلى ازدهار التجارة، فيما جاءت عوامل ازدهار التجارة على النحو التالي:

  • زيادة مساحة الأراضي بسبب الفتوحات الإسلامية، واستقرار السلام والأمن فيها.
  • تنوع الصناعات في البلاد الإسلامية مما أدى إلى كثرة التجارة وبيع وتبادل السلع.
  • تعدد أنواع المحاصيل الزراعية داخل الأراضي المسلمة، إلى جانب الربح المادي الكبير من التجارة.
  • ساهمت التجارة في نشر الإسلام في معظم البلاد الغير مسلمة عن طريق الصلات المتبادلة بين هذه البلاد والتجار المسلمين اللذين اتصفوا بحسن المعاملة والتسامح والأمانة، إلى جانب تمسكهم بأحكام الدين الإسلامي.

إلى هنا عزيزي القارئ نصل وإياكم إلى نهاية هذا المقال الذي تمحور حول الإجابة على سؤالكم  ماهي الجوانب الاقتصادية في الحضارة الاسلامية اول متوسط ؟، إذ تناولنا في مقالنا الجوانب الثلاثة الاقتصادية في الحضارة الإسلامية.

إلى جانب شرح تأثير كل جانب من هذه الجوانب في الحضارة الإسلامية وحياة المسلمين وكيف ساعدت في نشر الإسلام، آملين الله أن نكون قد وفرنا عليكم عناء البحث الطويل وأجبناكم بشكل بسيط ومفصل عن سؤالكم، فيما يُمكنك معرفة المزيد من المعلومات حول الحضارة الإسلامية وكافة التفاصيل المتعلقة بهذا الموضوع عن طريق زيارة موقعنا معلمي ومعلمات المملكة.