82 مركزاً صحياً يشرفون على الطلاب أثناء أداء الاختبارات

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : جهزت الصحة المدرسية بتعليم الرياض أمس 82 مركزا للإشراف الصحي للطلاب أثناء أداء الاختبارات، وذلك بمتابعة مدير الصحة المدرسية الدكتور وحيد الخميس، منها 49 للبنين و 33 للبنات، وجميعها موزعة على المجمعات المدرسية المتوسطة والثانوية.وكان 500 ألف طالب وطالبة في المتوسطة والثانوية بالعاصمة قد بدأوا أمس أداء اختبارات الفصل الدراسي الأول من العام الدراسي الحالي 1434/1435هـ.وأكد مدير عام التربية والتعليم بالمنطقة الدكتور إبراهيم بن عبدالله المسند أن جميع المدارس والإدارات والأقسام المعنية قد أنهت استعداداتها لاستقبال الطلاب والطالبات ووفرت كافة التجهيزات لهم.وكان مدير إدارة الاختبارات والقبول في الإدارة أيمن الركبان قد أكد في وقت سابق على أهمية التزام المدارس بالتعليمات والقواعد العامة للاختبارات، ومنها ألا يحتوي جدول الاختبارات على أكثر من مادتين تحريريتين في اليوم الواحد، أن تكون مدة اختبار طلاب وطالبات صفوف المرحلة المتوسطة (المواد التحريرية) وفقا لعدد المواد على ألا تقل عن ستة أيام ولا تزيد عن ثمانية أيام، تكون مدة اختبار طلاب وطالبات صفوف المرحلة الثانوية (المواد التحريرية) وفقا لعدد المواد على ألا تقل عن ثمانية أيام ولا تزيد عن أسبوعين.من جهتها أكدت مديرة إدارة الاختبارات والقبول للبنات هدى الصويغ أن إدارة الاختبارات والقبول بتعليم الرياض كونت لجنة مشرفة على سير العمل بنظام نور يتابع عملية إدخال الدرجات من قبل المدارس بشكل يومي ويتواصل مع مديرات المكاتب لرفع تقارير يومية بنواقص الدرجات، كما يعمل على حل المشكلات الطارئة التي تواجه المدارس في عملية إدخال الدرجات وأخيرا يتولى عملية إغلاق الدرجات والإشراف على التعديلات بعد عملية الإغلاق، وبذلك يتمكن ولي أمر الطالبة من الاطلاع على نتيجة ابنته من خلال الدخول على الموقع الالكتروني.من جانب آخر أكدت مديرة خدمات الطلاب في الإدارة حصة العيسى على جاهزية المدارس في ما يخص النقل المدرسي والمقاصف، حيث تم التنسيق مع متعهدي النقل العام ومتعهدي نقل التربية الخاصة التأكيد على سائقي الحافلات أهمية إحضار الطلاب والطالبات قبل بدء الاختبارات بوقت كاف والالتزام بنقل الطلاب والطالبات لمنازلهم وفقا لمواعيد الخروج المقررة.وذكر مدير إدارة الأمن والسلامة المدرسية بتعليم الرياض صالح الحربي أن إدارة التعليم بالمنطقة حريصة على سلامة وأمن الطلاب في هذه الفترة، حيث كلف الدكتور محمد القحطاني باجراء التنسيق مع مديري مكاتب التربية والتعليم بنين في الرياض والجهات الأمنية ذات العلاقة لتوفير الجو الآمن للطلاب.

عبد الله عبيد الله الغامدي- عكاظ

اترك تعليقاً