100 مدير مدرسة يناقشون الدليل التنظيمي والإجرائي ونماذجها

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : ناقش 100 مدير مدرسة من مختلف المراحل التعليمية الدليل التنظيمي والإجرائي ونماذجها التنظيمية وسجلاتها، وكيفية بناء الفريق التنظيمي داخل المدرسة، وآلية توزيع اللجان والمجالس وتوزيع المهام والتكليفات. واستعرض البرنامج التطويري الذي نظمه مكتب التربية والتعليم شرق الدمام في مدرسة فلسطين الابتدائية آلية التشكيلات المدرسية في والخطة المبنية على الأهداف الفنية ذات الرؤى التربوية لتحقيقها.وأكد مدير مكتب التربية والتعليم بشرق الدمام صالح بن أحمد المريسل في ورقة قدمها بعنوان (التواصل الإيجابي بين المكتب والميدان) بأن المدرسة هي الذراع الهام في العملية التعليمية كونها البيئة المحتضنة للطالب الذي يقع تحت أنظار المجتمع بأكملة لمعرفة ماذا تعلم وما هو مستواه التعليمي والتربوي، وهل قدمت المدرسة دورها الرئيسي في إكسابه المعارف والاتجاهات الإيجابية التي تعينه في البناء الشخصي والتقرير الذاتي، ومدى قدرته على توظيف الخيارات التي تلقاها من معلميه داخل قاعة الدرس التعليمي.وأضاف بأن البرنامج التطويري يمثل إضافة نوعية ترفد الميدان التربوي بالخبرات والتجارب التي تميز فيها مديري المدارس سعيا للتجديد وتنفيذ الخطط بالشكل السليم مع ضرورة بناءها وفقا للأدلة الإجرائية والتنظيمية.وذكر رئيس شعبة الإدارة المدرسية بمكتب تربية شرق الدمام عبدالهادي البيضاني أن البرنامج ترجم الإجراءات والتنظيمات إلى عمليات ميدانية تؤسس العمل المنظم وفق ما ورد في الدليل التنظيمي والإجرائي، مع توضيح مهام مديري المدارس المندرجة في أكثر من 21 مهمة منها الإشراف على الخطة العامة للمدرسة، وقيادة عمليات التعليم وإعداد الميزانية التشغيلية ورفعها للجهة المختصة داخل الإدارة، والإشراف على تجهيز وتنظيم وتهيئة المرفق التعليمي قبل بدء العام الدراسي وتحديد احتياجات المدرسة من الهيئة التعليمية والإدارية وجوانب أخرى هامة في التنظيمات. من جهة ثانية، نظم قسم ومركز رعاية الموهوبين برنامج تدريبي بعنوان مهارات التفكير الأساسية (الكورت) للطلاب الموهوبين من المرحلة الابتدائية مجتازي مقياس موهبة للعام الماضي. وتناول المدرب سعد بن محمد العنزي في البرنامج المهارات الأساسية في التفكير كمعالجة الأفكار والبدائل والاحتمالات وسن القوانين، حيث أبدى الطلاب مشاركة فعالة في البرنامج المقدم.كما عقد قسم رعاية الموهوبين اجتماعا مع الطلاب في المرحلتين المتوسطة والثانوية المتقدمين بمشروع بحث علمي للمشاركة في الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي (إبداع2014)، حيث أشرف على تدريب الطلاب والرد على تساؤلاتهم كل من مدير مركز رعاية الموهوبين محمد شافي العنزي ومدير مسار البحث العلمي مبارك متعب الظفيري.

سعيد الباحص، هبة الزاهر – عكاظ