“التربية” تتوعد رافضي الندب والإكمال بـ”محاضر الغياب”

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : أقرت وزارة التربية الضوابط الخاصة بالندب والإكمال لشاغلي الوظائف التعليمية. وطلبت مراعاة آليات الندب لسد عجز المدارس والرفع بأسماء المعلمين الذي يرفضون تنفيذ التكليف بعد تغيبهم لمدة 15 يوميًا ومنعهم من التوقيع في مدارسهم الأصلية ومنع التكليف للمناطق النائية في العام الدراسي سوى مرة واحدة.

وكشفت مصادر لـ»المدينة» عن أن التنظيمات الجديدة تتلخص في أن يكون الاختيار للندب والإكمال لسد العجز من المدارس الأقرب إلى مدرسة العجز مع مراعاة مصلحة البدء بالمدرسة الأكثر وفرًا حسب الترتيب شريحة النقل ثم شرائح القطاع، وإذا تعذر تسديد العجز من نفس القطاع نهائيًا يتم دراسته بتسديد العجز من القطاعات الأخرى بدءًا بالقطاعات المتجاورة وذلك بعد موافقة وكالة الشؤون المدرسية بعد إرسال لإدارة التربية وإثبات ذلك إلكترونيًا ليتم التوجيه لمدير المدرسة للتنفيذ.

وفيما يخص المعلم المنتدب يكون تحديده في حال وجود الرغبة بالأعلى مفاضلة وفي حالة عدم الرغبة بالأقل مفاضلة وذلك وفق عناصر مفاضلة النقل الداخلي المعتمدة إذا كان داخل القطاعات، أما من قطاع إلى اخر وفق نقاط المفاضلة في النقل الخارجي، كذلك يجب عدم إصدار قرارات تكليف للمعلمين في المدارس المشتركة ذات المدير الواحد فيما بينها، حيث تسند الحصص للمعلم من قبل مدير المدرسة. ويمكن الاستفادة من فائض النصاب للمعلمين والمعلمات في التخصصات ذات الأنصبة الأقل مثل علم النفس وعلم الاجتماع والمكتبات في المرحلة الابتدائية بعد تسديد احتياج هذه التخصصات في المرحلة الثانوية، على ان يكون الندب بين جميع المدارس داخل القطاع على مختلف مراحلها وأنواع التعليم والخطط الدراسية وفق المؤهلات، يجب أن يحدد في خطاب التكليف بدايته ونهاية ما لم تنتهي سببه قبل نهاية المدة المحددة ويسلم رسميًا صورة منه للمعلم من قبل المدير وصورة منه للمدرسة المكلف لها، وفي نفس الوقت مراعاة عدم تكرر من تم ندبة أو تكليفة لأكثر من مرة في العام للمدارس النائية التي أقل من مسافة انتداب وذات طرق وعرة في حال توفر بديل وعدم رغبة من تم ندبة أو تكليفه سابقًا على أن تتم المفاضلة بصورة دورية بين المعلمين في التخصص الواحد.

وتنتهي جميع التكليفات بانتهاء المسبب للعجز على ألا تتجاوز نهاية العام الدراسي الذي تم فيه الندب أو الاكمال، كذلك المعلمون والمعلمات العائدون من إجازات شهرين فأكثر ليس من الواجب عودته إلى مدرسته التي ندب لها معلم وإنما يوجه حسب الاحتياج والموازنة في الأنصبة حتى نهاية الفصل الدراسي وفي حال عدم وجود احتياج في مدرسته أو تم تسديد المدرسة في حركة نقل يتم توجيهه إلى موقع احتياج.

وتتضمن التنظيمات أن يرصد الاحتياج المتوقع حدوثه قبل شهرين من التاريخ المتوقع خلال إحصائية دقيقة وذلك فيما يتعلق بإجازات الوضع ورعاية المولود والاستثنائية والمرافقة، في حالة عدم تنفيذ التكليف أو الندب يتم تشكيل من شؤون المعلمين والإشراف التربوي ووحدة المتابعة لدراسة حالات عدم التنفيذ ويتم اتخاذ الإجراءات التالية:- إذا كان عدم التنفيذ من المعلم أو المعلمة يتولى مدير المدرسة كتابة محضر بذلك ويرسل صورة منه لمكتب التربية والتعليم لمتابعته وإن أصرّ المعلم واستمر يوقع في دفتر الحضور يكتب المدير أمام اسمه مكلف ولا يعتمد توقيعه في المدرسة ولا يكلف بأي عمل داخل المدرسة وبعدها يحيل مكتب التربية معاملة المعلم إلى لجنة تنفيذ الندب لدراسة أسباب الرفض وتسدد الإدارة العجز مؤقتًا، ويرفع محضر غياب لشؤون الموظفين بعد مضي 15 يوميًا لاتخاذ الإجراء المناسب.

عبدالعزيز الحارثي – المدينة