​«صحتنا في كلانا» تواصل التوعية بمدارس الرياض

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : واصلت الحملة التثقيفية الوقائية عن أمراض الكلى بمدارس الرياض، والتي تقام بالتعاون مع جمعية الأمير فهد بن سلمان الخيرية لرعاية مرضى الفشل الكلوي، برامجها التوعوية في مختلف المدارس ولجميع الأنشطة اللامنهجية للطلاب والطالبات.وتضمنت الحملة تحت عنوان (صحتنا في كلانا)، محاضرة توعوية عن أمراض الكلى وسبل الوقاية منه، أقيمت في ثانوية المعتمد بن عباد بحي المصيف في الرياض، ألقاها كل من المرشد الطلابي الدكتور عبدالله الشهري، وعبد المحسن العمران.وتطرقت المحاضرة إلى طبيعة عمل الكلى والمعجزة الإلهية في خلقها وسبل الوقاية من أمراض الكلى، ومعنى الفشل الكلوي وآلية الغسيل الكلوي لمرضى الفشل الكلوي، إلى جانب الحديث عن جمعية الأمير فهد بن سلمان لرعاية مرضى الفشل الكلوي وعن رعايتها لهذه الحملة، وكذلك الإجابة عن تساؤلات الطلاب.وعلى المستوى الرياضي في المدارس، تقام حاليا أنشطة رياضية، داخل المدارس وعلى مستوى المكاتب، بحيث تقام دوريات في المدارس نفسها ويتوج الفائزون بجوائز تشجيعية، فيما تقام دوريات بين المكاتب والمدارس الأخرى، وذلك بهدف تسليط الضوء على الحملة التوعوية في مجال محبب لدى الطلاب وهي ممارسة الكرة.وانطلقت الحملة التوعوية للوقاية من أمراض الكلى تحت شعار (صحتنا في كلانا) والتي بدأت في السادس من جمادى الآخرة لهذا العام 1435هـ، حيث تشمل جميع مراحل التعليم العام في منطقة الرياض كمرحلة أولى، على أن تغطي هذه الحملة جميع المدارس في مختلف مناطق المملكة الأخرى، خلال السنوات الثلاث القادمة.وتهدف الحملة إلى الاستفادة من برامج التوجيه والإرشاد لخدمة المجتمع، وضمان وصول التوعية بأمراض الكلى والأمراض المؤدية لها وطرق الوقاية منها، وكيفية التعامل معها، لجميع الطلاب والطالبات وأسرهم.

عكاظ

اترك تعليقاً