​رسوم «تربوي» الوجه تحطم أحلام الطالبات

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : تأمل طالبات الدبلوم التربوي في محافظة الوجة إعفاءهن من دفع الرسوم المقدرة بـ13 ألف ريال أسوة بزميلاتهن اللواتي سبقنهن في التخرج.

وتقول الطالبة خ غبان حصلت على شهادة البكالوريوس وكنت أمني النفس بمواصلة دراسة الدبلوم التربوي حتى نحقق شرطا من شروط وزارة الخدمة المدنية وهو أن يكون المؤهل الدراسي للراغبات بالتعيين لمهن التعليم هو الحصول على هذا الدبلوم ولكن للأسف الشديد فوجئت بالقرار الجديد وهو فرض رسوم مالية مقدارها 13000 ريال لدراسة الدبلوم، وأضافت: سبق لبعض الزميلات في مدينة تبوك وفي المحافظات المجاورة لنا الحصول مجانا على هذا الدبلوم، ونحن لا نطلب المستحيل بل نطلب فقط المساواة مع هؤلاء الزميلات. وقالت الطالبة «ن الحربي» استبشرت خيرا باعتماد دراسة الدبلوم بكلية الوجه ولكن للأسف الشديد لم تكتمل فرحتي بعدما علمت بفرض الرسوم الدراسية رغم أن زميلاتنا حصلن عليه بخمسمائة ريال فقط كرسوم دراسية، أما أن يكون بذلك المبلغ الضخم والذي يصعب على الكثير منا توفيره فهو ما عكر علينا فرحتنا واستبشارنا، فيما قالت الطالبة «ف العرادي» إنها أصبحت حائرة بين ضرورة الحصول على الدبلوم وضخامة مبلغ الحصول عليه، مما جعلها في حال صعبة من كثرة التفكير في هذا الأمر، بينما تقول الطالبة «ع المعيقلي» إن حلمنا بالحصول على الدبلوم التربوي والذي نسعى من خلاله للتقديم على مفاضلات الديوان للوظائف التعليمية قد تبدد لضخامة مبلغ الرسوم الدراسية، وكيف لنا من توفير ذلك المبلغ ونحن لم نتوظف بعد، أما الطالبة «م التدلاوي» فتقول إن مستقبلي وحلمي بالوظيفة التعليمية قد تشتت لصعوبة توفير مبلغ الثلاثة عشر ألفا المطلوبة للحصول على الدبلوم التربوي وهو مفتاح الوظيفة التعليمية كما تشترط وزارتا التربية والخدمة المدنية. من جانبه قال المشرف العام على إدارة الإعلام والمتحدث الرسمي لجامعة تبوك الدكتور محمد بن عثمان الثبيتي الأصل في الدبلومات هي أن تكون بمقابل يدفعه الطالب، وبناء على هذا الأساس سيتم طلب المقابل من الطالب أو الطالبة بهدف تغطية مصاريفها، ولن يتوقف الدفع على المحافظات بقدر ما سيتم تطبيق هذا الإجراء على البرامج المنفذة في مدينة تبوك، متمنين التوفيق والسداد للجميع.

 

عكاظ