​تعليم القصيم يشدد على «المهنية» والبعد عن الاجتهاد في الأندية الموسمية‏

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : شدد المدير العام للتربية والتعليم بمنطقة القصيم عبد الله الركيان، على أهمية الوقوف المهني والدقيق، والبعيد عن الاجتهاد أو التأويل فيما يخص مقاصد وأهداف إنشاء الأندية الموسمية في المنطقة، الساعية لتنمية القيم والاتجاهات الصحيحة لدى الطلاب والطالبات. وأكد الركيان، أن الأندية الموسمية ببرامجها ومناشطها؛ جاءت معززة للأهداف العليا للسياسة التعليمية في البلاد. وأضاف الركيان أن تعزيز المسؤولية الدينية والوطنية والأخلاقية عند الطلاب والطالبات تأتي في مقدمة الأهداف التي تسعى لتحقيقها الأندية الموسمية. جاء ذلك عقب أن التقى المدير العام وبحضور مساعده للشؤون المدرسية عبدالرحمن الصمعاني، والمساعدة للشؤون التعليمية “بنات” هيفاء اليوسف، ومديرة إدارة النشاط الطلابي “بنات” حصة الصقعبي (عبر الربط الصوتي)، ومدير إدارة النشاط الطلابي “بنين” يوسف الضالع، بمديري ومديرات الأندية الموسمية، والمشرفين والمشرفات المتابعين، وذلك في مقر بيت الطالب بمدينة بريدة. وتناول المدير العام بعض التوجيهات والإرشادات التنظيمية والتوعوية التي تخص عمل الأندية. يذكر أن عدد الأندية الموسمية التابعة للإدارة العامة للتربية والتعليم بالقصيم 30 ناديًا منها 21 بنين و9 بنات، وستبدأ أنشطتها في العاشر من شهر شعبان الحالي ولمدة ستة أسابيع.

الجزيرة