وزير “التربية” يستعرض انفتاح الوزارة على وسائل الإعلام الحديثة

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : افتتح الأمير خالد الفيصل وزير التربية والتعليم، المعرض المصاحب للملتقى الإعلامي الثالث للعلاقات العامة والإعلام بالوزارة، تحت شعار “إعلام .. يصنع الحدث”، بفندق الإنتركونتننتال في جدة في الفترة من 15-16 / 7 / 1435 هـ.

 

وزار الأمير الفيصل، معرض الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام، وكان لافتًا بتصميمه، معتمدًا على الصورة والرسوم البيانية، التي تحكي حاضر الإعلام في الوزارة ومستقبله الذي تسعى إليه، ويوضح تناغم التوجهات الجديدة للإعلام وانفتاح الوزارة على جمهورها من خلال الإعلام الجديد ووسائله المختلفة.

 

وتكوَّن المعرض من عدة واجهات، مثلت كل واجهة جانبًا من منجزات الإدارة وخططها المستقبلية، فأبرزت الواجهة الأولى أحد منشورات وسائل الإعلام الجديد بنشر صور من حساب الإنستجرام، الذي يعد وسيلة لتوثيق فعاليات الوزارة وأخبارها بالصورة والقصة القصيرة.

 

كما حكت تاريخ التعليم في المملكة بنشر صور تاريخية وثقت جهود المؤسس- رحمه الله- وأبنائه من بعده في دعم العلم والتعليم، فضلًا عن صور التعليم قديمًا في الكتاتيب ونحوها.

 

واستعرضت الواجهة الثانية مستقبل الإعلام في الوزارة في عام 2015 م حيث استمع الأمير خالد لشرح من المشرف العام على العلاقات العامة والإعلام د. عبداللطيف العوفي عن البرامج والمشروعات التي تم اعتمادها للتنفيذ والتي يأتي من أبرزها ست برامج تليفزيونية وإذاعية (برنامج قادة المستقبل، الحصة، الرياضة المدرسية، المعرفة، الملف، تربويون)، ومشروع آخر للتعاون مع الصحف لتخصيص صفحة أسبوعية لنشر أخبار الوزارة ومنجزات الميدان والفعاليات وغيرها.

 

كما تحدث د. العوفي عن الصحيفة التربوية الإلكترونية الجديدة صحيفة (وات) والتي ستصدر يوميا من الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام، وعن مشاريع البنوك المختلفة للصور والفيديو والمعلومات والتعاميم والتي تهدف لتوثيق كل ما ينشر لتكون مصدرًا ومرجعًا للباحثين والمهتمين والجمهور، كما استعرض مستقبل الإعلام الجديد في الوزارة والطموحات التي تسعى الإدارة لتحقيقه​

عاجل

قم بكتابة اول تعليق

اكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.