#وزارة_التعليم توجه بعدم تعليق الدراسة الا للضرورة القصوى

رأس وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى في مكتبه بالوزارة اليوم، الاجتماع الأول للجنة تقويم أخطار الأحوال الجوية وتأثيرها على سير الدراسة التي شكلتها الوزارة مؤخرا لبحث قضايا تعليق الدراسة في حال تغير الأحوال الجوية، حيث انتهت إلى أهمية ضبط إجراءات التعليق وفقاً للضرورة القصوى التي تستدعي ذلك.

وأوضح مدير عام الأمن والسلامة بوزارة التعليم الدكتور ماجد بن عبيد الحربي، أن اللجنة أكدت ضرورة ضبط عملية تعليق الدراسة بالتعاون مع الجهات المعنية والإلتزام بالدليل الصادر من الوزارة في هذا الشأن، مبياً أن معالي الوزير وجه مديري التعليم بالحرص على سلامة الطلاب في الحالات الضرورية والقصوى التي تستوجب عملية تعليق الدراسة، مؤكداً أهمية تعويض الطلبة عن ساعات الدراسة في حال التعليق بتنظيم تضعه الوزارة لذلك .

وأشار إلى أن الوزارة ستنظم ورشة عمل عاجلة تضم القطاعات المعنية في الوزارة والجهات الحكومية المعنية بالسلامة لرفع التوصيات اللازمة لاتخاذ القرارات المناسبة في هذا الشأن.

يذكر أن لجنة تقويم أخطار الأحوال الجوية وتأثيرها على سير الدراسة التي يرأسها وزير التعليم تتألف من عضوية كل من وكيل الوزارة للتعليم الدكتور عبد الرحمن بن محمد البراك وأمين عام إدارات التعليم الدكتور راشد بن غياض الغياض ومدير عام الأمن والسلامة المدرسية الدكتور ماجد عبيد الحربي وأستاذ المناخ بجامعة الملك سعود الدكتور فهد بن محمد الكليبي.

اترك تعليقاً