هزة أرضية في الباحة والمجاردة .. وهزتان في القنفذة

استفاق سكان الباحة أمس على هزة أرضية، شعر بها المواطنون في منازلهم وتسببت في تحرك المحتويات في المنازل، وكان موعد الهزة عند الساعة السابعة و55 دقيقة من صباح أمس.
وأوضح المواطن أحمد سعيد الزهراني من محافظة القرى في منطقة الباحة، أنه شعر باهتزاز في سرير النوم واستغرب هذا الشعور اكتشف بعدها أن أبناءه وإخوته وجيرانه شعروا كذلك بالهزة.
وقال أبو ريان الزهراني ويسكن إحدى ضواحي مدينة الباحة «شعرت بالهزة لكنني لم أعرف حينها أنها هزة أرضية»، فيما أوضحت زوجته أم ناصر، أنها شعرت بالهزة أيضا «ولكن الحمد لله لم ينتجم عنها أي أضرار».
وكشف لـ«عكاظ» الناطق الإعلامي في مديرية الدفاع المدني في منطقة الباحة الرائد جمعان دايس الغامدي، أن محطات الرصد الزلزالي التابعة للمركز الوطني للزلازل والبراكين في هيئة المساحة الجيولوجية السعودية سجلت أمس هزة أرضية محسوسة شمالي محافظة القنفذة على مسافة 31 كيلو مترا بقوة 4.4 على مقياس ريختر، وبعمق 10 كيلو مترات تحت الأرض، موضحا «تلقي مركز القيادة والسيطرة في مديرية الدفاع المدني في منطقة الباحة بلاغات من مواطنين ومقيمين تفيد شعورهم بهذه الهزة وخاصة محافظة بلجرشي ومحافظة المخواة»، واستطرد «لله الحمد لم تحدث خسائر في الأرواح أو الممتلكات جراء ذلك».
فيما شهدت القنفذة وقوع هزتين أرضيتين أمس، إذ حدثت الهزة الأولى صباحا، بينما حدثت الثانية قبل موعد الإفطار.
وبين الناطق الإعلامي في الدفاع المدني أن المركز الوطني لقياس رصد الزلازل والبراكين في هيئة المساحة الجيولوجية رصدت أجهزته وقوع هزة أرضية في القنفذة في تمام الساعة 7:21 دقيقة، بقوة 3.4، وبعمق 31 كيلو.
من جهته، بين المتحدث الإعلامي في الدفاع المدني في القنفذة الملازم أول علي الشيخي، أن الدفاع المدني تلقى اتصالات من الأهالي للاستفسار عن الهزة الأرضية، موضحا أن بلاغات الاستفسار بلغت نحو 1000 بلاغ،
وطمأن الملازم الشيخي المواطنين والمقيمين بأنه لم تحدث أية خسائر بشرية أو مادية ولله الحمد.
كذلك استيقظ عدد كبير من أهالي محافظة المجاردة ومراكزها قيبل صلاة فجر أمس بـ10 دقائق على هزة أرضية خفيفة شعر بها الأهالي.
وأوضح كل من سلطان الشهري، الحفظي شارع، نايف الشهري، وخالد الشهري أنهم شعروا بالهزة، وكانت كل البيوت تهتز بهم، موضحين أن بعض الشباب بادروا بالاتصال بالدفاع المدني في المحافظة.

قم بكتابة اول تعليق

اكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.