نيويورك تعود للحياة بعد إعصار ايرين وفيضانات في فيرمونت

نيويورك (رويترز) – عادت الحياة في مدينة نيويورك الى طبيعتها يوم الاثنين بعد الاعصار ايرين لكن مئات الالاف من الاشخاص الذين كانوا يتوجهون اليها عادة من المناطق المحيطة واجهوا صعوبة في الوصول بعدما أغرقت الفيضانات بعض الطرق.

وعلى مسافة ابعد الى الشمال تكافح فيرمونت اسوأ فيضانات تشهدها الولاية منذ 1927 بعدما اجتاحها ايرين يوم الاحد رغم تراجعه الى عاصفة استوائية. وتسببت العاصفة في هطول أمطار غزيرة على نيوجيرزي وولايات اخرى وهي في طريقها شمالا الى كندا.

وقتل الاعصار ما لا يقل عن 21 شخصا في الولايات المتحدة وقطع الكهرباء عن خمسة ملايين منزل ومكتب.

وفتحت الاسواق المالية كالمعتاد غير ان ثمة توقعات بانخفاض حجم التداول. ومن المقرر ايضا ان تفتح المحاكم الاتحادية في نيويورك.

وبدأت قطارات الانفاق في نيويورك والرحلات الجوية في المطارات الرئيسية تستأنف الخدمة تدريجيا لكن معظم خدمات السكك الحديدية التي تغذي مدينة نيويورك من الشمال ومن نيوجيرزي متوقفة لاجل غير مسمى لوجود حطام على القضبان التي لا تزال تغمرها المياه.

ووضعت أكياس الرمل أمام أبواب بورصة نيويورك يوم الاحد توقعا لحدوث فيضان لكنها أُزيلت يوم الاثنين.

وشعر بيتر روجين (45 عاما) وهو مصرفي يستقل القطار عادة الى العمل من منزله في مانهاتن الى ستامفورد بولاية كونيتيكت بالاحباط عندما سمع من موظف في محطة جراند سنترال ستيشن بعدم وجود قطارات يوم الاثنين.

وقال “سأدفع على الارجح مبلغا كبيرا لسيارة أجرة حتى تقلني الى هناك” مضيفا ان ذلك سيكلفه 120 دولارا بدلا من 12.5 دولار لركوب القطار.

ولم يتعرض المركز الوطني للتنس في كوينز لاضرار كبيرة ومن المقرر ان تبدأ بطولة الولايات المتحدة المفتوحة يوم الاثنين كما هو مقرر. ومن المقرر ايضا ان تقام مساء يوم الاثنين مباراة في كرة القدم بين فريقي نيويورك جاينتس ونيويورك جيتس في استاد ميدولاندز بنيوجيرزي رغم التوقعات بتفاقم الفيضانات في الولاية في الايام القادمة.

قم بكتابة اول تعليق

اكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.