موهبة تدشن المرحلة الرابعة للأولمبياد الوطني للإبداع العلمي "إبداع 2020" | شبكة معلمي ومعلمات المملكة

موهبة تدشن المرحلة الرابعة للأولمبياد الوطني للإبداع العلمي “إبداع 2020”

موهبة تدشن المرحلة الرابعة للأولمبياد الوطني للإبداع العلمي "إبداع 2020"موهبة تدشن المرحلة الرابعة للأولمبياد الوطني للإبداع العلمي "إبداع 2020"

دشنت “موهبة” مؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله للموهبة والإبداع بالشراكة مع إدارات تعليم الموهوبين في وزارة التعليم المرحلة الرابعة من “إبداع 2020” الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي في جدة والخبر والرياض، وتتمحور هذه المرحلة حول ورش التدريب والمعارض المركزية ومن المقرر استمرارها حتى التاسع من شهر ديسمبر.

وتضم المرحلة الرابعة 301 طالباً وطالبة ممن تم ترشيحهم ليشاركوا في التصفيات النهاية للأولمبياد، ينقسمون ل154 طالب و147 طالبة ينتسبون ل28 إدارة تعليم من جميع أنحاء المملكة، ويشرف عليهم مجموعة من المشرفين المميزين.

وخلال هذه المرحلة سيتم إجراء مقابلات للطلاب كل على حدا مع أعضاء اللجنة العلمية ولجنة التحكيم من المتخصصين والحاصلين على درجة الدكتوراه، حتى يتمكنوا من تقيم مشروعات الطلاب واختيار 150 مشروع من أفضل ما تم تقديمه في 22 مجال علمي مختلفة، ليحصلوا على المساندة العلمية اللازمة ويتم تصعيدهم للمرحة الخامسة من الأوليمبياد التي ستقام في مدينة الرياض من 12 حتى 15 من شهر فبراير القادم.

ومن الجدير بالذكر أن الأولمبياد يقام على ثمانية مراحل شملت المرحلة الأولى منه ما يزيد عن 76 ألف مشاركة فيما ستنتهي المرحلة الأخيرة منه بانتقاء 20 طالب وطالبة فقط سيكونون منتخب المملكة للبحث العلمي، وسيتم تأهيلهم للمشاركة في منافسات المعرض الدولي للعوم والهندسة “آيسيف” والذي سيقام في الولايات المتحدة الأمريكية بولاية كاليفورنيا من 10 حتى 15 شهر مايو القادم.

أما عن ورش التدريب والمعارض المركزية فتستهدف تمكين الطلاب والطالبات من القدرات والمهارات اللازمة التي تساعدهم على الارتقاء بمستوى المشروعات المقدمة خلال التصفيات النهائية، وذلك عن طريق تنظيم أنشطة وورش تدريبية لتعريف الطلاب بالعناصر الرئيسية للمشروعات العلمية وأساسيات تقديمه، ودورات تدريبية تتخصص في تقديم مهارات ومتطلبات القرن ال20 ومنها “لغة الجسد، مهارة الإلقاء، الثقة بالنفس، التحلي بالتوجهات الإيجابية، التنافس”، بالإضافة لإقامة معرضاً علمياً لزائرين.

ومن جانبها ثمنت مؤسسة “موهبة” الجهود التي تبذلها إدارات الموهوبين في الوزارة على مستوى جميع الإدارات التعليمية، بالإضافة للجهود التي يبذلها المشرفين للمساهمة في نجاح الأولمبياد ومعاونتهم للطلاب والطالبات في المرحلة الحالية كي يتمكنوا من الاستفادة من ورش التدريب المختلفة.