اخبار التعليم

مناقشة الأمن والسلامة بمدارس البنات في اجتماع مديرات المدارس بالرياض

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : سيطر النقاش حول أهمية الأمن والسلامة في مدارس البنات الحكومية والأهلية في الرياض، وسبل تعزيز هذا الجانب على لقاء مديرات المدارس الذي ترأسته مدير مكتب التربية والتعليم شمال الرياض الأستاذة عائشة بنت عبد الله السعد واستمر يومين. وناقش اللقاء أيضا مع مديرات المدارس الأهلية آلية الترشيحات للمديرات والوكيلات بالمدارس الأهلية وآلية الموافقات للموظفات والموارد البشرية (تطبيق القرار الملكي والإجراءات المحاسبية لعدم التطبيق). بدأ اللقاء الذي حضرته أيضا المساعدات الأستاذة نور الهدى غزالي والأستاذة موضي المليك والأستاذة فوزية السبتي بآيات من الذكر الحكيم فكلمة للأستاذة عائشة حيث رحبت بالحاضرت وتحدثت عن ضرورة التطوير وحضور مثل تلك اللقاءات وحثتهن على استشعار المسؤولية وعددت بعض التعليمات الهامة لكل مديرة ونوهت بإصدار المكتب

لمجلة منجزات وقدم عرضا مصورا للمجلة والتركيز على مساهمة المدارس ونشاطاتهم المميزة فيها. وقدمت رئيسة وحدة الإدارة المدرسية الأستاذة منى المهيزعي شرحا للدليل التنظيمي لمدارس التعليم العام الذي أقرته وزارة التربية والتعليم للعام الدراسي 1434- 1435، وقدمت مشرفة الإدارة المدرسية الأستاذة الزهراء البرقاوي شرحا للدليل الإجرائي وعرضت بصمتها في تسهيل العمل ببطاقات الدليل الإجرائي «الإصدار الثاني» واستمارات المتابعة لكل عملية ثم توجيهات تذكيرية للأستاذة حصة السعيدان واختتمت اليوم الأول الأستاذة فاطمة الدريبي بالحديث عن الخطة الإجرائية لمتابعة انتظام الطالبات في مرحلته الثالثة. وفي لقاء مديرات التعليم الأهلي تم الحديث عن الدليل التنظيمي والإجرائي من قبل الأستاذتين وأضافت الأستاذة الزهراء البرقاوي توجيهات تذكيرية لمديرات المدارس الأهلية وعرضت الأستاذة نادية العمري آلية الترشيحات للمديرات والوكيلات بالمدارس الأهلية وآلية الموافقات للموظفات والموارد البشرية (تطبيق القرار الملكي والإجراءات المحاسبية لعدم التطبيق)، بالإضافة لمداخلات من قبل عدد من المشرفات تحدثن عن بعض التعليمات الهامة كجائزة التميز للأستاذة فاتن السعيد والأستاذة فاطمة الحديثي حول الأمن والسلامة في المدارس وكان لمداخلة المساعدة للشؤون التعليمية الأستاذة نور الهدى غزالي أثرا وجدانيا في نفوس الحاضرات.

منيرة آل سليمان – الجزيرة

اترك تعليقاً