مكافآت طلاب عرق تثير الاتهامات وتعليم العارضة يطمئن

استغرب عدد من الطلاب في مدرسة عرق الابتدائية والمتوسطة والثانوية في منطقة جازان تأخر صرف مكافآتهم المقررة لهم لأشهر كثيرة، موضحين أن مديري المدارس يتولون صرف الشيكات وإيداع المبالغ في حساباتهم ويستفيدون منها في التداول وأعمال تجارية ولا يعمدون إلى صرف مخصصات الطلاب إلا بعد التكسب منها. وطالبوا بتدخل الجهات الرقابية للتأكد من سر تأخر الصرف وهل هناك عمليات فساد إداري في المدارس؟.

من جهته، أوضح مدير مكتب التربية والتعليم في محافظة العارضة مفرح الجابري، أن إدارته تتابع باستمرار وضع هذه المدرسة وغيرها، وأن المكافآت تصرف للطلاب فور وصولها، ويسبب الصرف إزعاجا كبيرا لمديري المدارس وإرهاقا كبيرا لهم، موضحا عن تلقيهم شكاوى من بعض أولياء الأمور في مدرسة عرق، وقال: وقفنا على حقيقة الأمر، ووجدنا مدير المدرسة مجتهدا كثيرا لصرف المكافآت لأصحابها وأنا مع صرف المكافآت عن طريق إنزالها في حسابات الطلاب مباشرة. من جهته، قال مدير مدرسة عرق الابتدائية والمتوسطة والثانوية إبراهيم مدخلي «وصلتنا الشيكات خلال الإجازة وصرفناها بتاريخ 20 /10/1432هـ وهو مبلغ كبير يزيد عن الـ800 ألف ريال، وبدأنا بالصرف في خضم ازدحام الطلاب (صنعه الطلاب بأنفسهم) فالمعلوم أن جميع الطلاب سيصرف لهم ولكن هذه أمور مالية وصرفها يجب أن يكون بإتقان ومن لا يصله الصرف اليوم يكيل الاتهامات والدعاوى الباطلة، وأنا مع إيداع هذه المكافآت في حسابات الطلاب مباشرة وتعودنا على مثل هذه الاتهامات ولا صحة لما يشاع بأنه حدثت مشادة بين الطلاب بشأن الصرف». وأوضح مرعي إبراهيم خبراني، أن هذا التأخر والتحفظ على مبالغ بهذا الحجم يلفت النظر وبحاجة لمتابعة وهذه مكافأة لطلاب تعينهم وأولياء أمورهم على التكاليف المعيشية. وقال سلمان أحمد خبراني «أنا ضد تحويل أو إيداع الشيكات في حسابات شخصية وكان الواجب أن تودع في حسابات الطلاب مباشرة حتى تزول الحجج والاتهامات، ونحن نشاهد التأخر في الصرف وربما هناك تكسب من ورائها تستطيع متابعته ومعرفته جهات رقابية». الطالب عبده إبراهيم خبراني من مدرسة عرق الابتدائية والمتوسطة قال «عمدت الجهات المختصة لتسليم المكافأة لمدير مدرستنا قبل شهر رمضان، وللأسف تحفظ المدير على المبلغ في حسابه حتى الآن مع نهاية شهر شوال، وهذا دليل على رغبته في بقاء هذا المبلغ الكبير في حسابه». وقال طالب رمز لاسمه بـ «م . ع» كيف لو تعرض المدير للوفاة أو المرض، أين سيذهب المبلغ، هل سيستعاد من ورثته أم يوزع بينهم كأرث؟، موضحا أنه حدث شجار بين الطلاب بسبب أن مدير المدرسة صرف جزءا من المكافأة لفصل أو فصلين ثم توقف عن الصرف، وأضاف قائلا: نريد لجنة تتابع هذا الموضوع من تاريخ استلامه الشيكات وحتى الآن والتأكد من استفادة المدير منها وسبب تأخره في الصرف.