مدير عام الصحة المدرسية: المدارس خالية من تفشي «كورونا» .. و وزارة التعليم تواصل جهودها التوعوية

أكد مدير عام الصحة المدرسية الدكتور سليمان بن ناصر الشهري خلو المدارس من أي تفشيات وبائية لمرض كورونا منذ ظهور المرض، وأن صحة الطلاب والطالبات تشكل أحد أهم الأسس التي تعمل وزارة التعليم على ترجمتها من خلال برامج وخطط تهدف إلى تهيئة بيئة مدرسية صحية دائمة وذلك من خلال تقديم برامج توعوية صحية وتوفير المعلومات حيال الأمراض وطرق الوقاية منها، وتغيير سلوكياتهم الصحية نحو مزيد من التعامل الصحي في البيئة المدرسية.

جاء ذلك في كلمة له اليوم الأحد في الندوة التي عقدها تعليم الرياض بالتعاون مع الإدارة العامة للصحة المدرسية بوزارة التعليم لتوعية مديري ومديرات المدارس بطرق الوقاية من الأمراض المعدية ومرض «كورونا» بشكل خاص، وتناولت الحديث عن البيئة والصحة المدرسية وعن جهود وزارة التعليم في توفير بيئة صحية داخل المدارس.

و بين “الشهري” أن الوزارة قدمت عدة برامج للتوعية حيال مرض كورونا من خلال تزويد الكوادر الصحية في الوحدات الصحية بأحدث التطورات حيال مستجدات المرض ليستطيعوا أداء عملهم بالشكل المناسب، إضافة إلى تزويد الكوادر التربوية في المدارس بطرق الوقاية منه، مضيفاً أنه قد تم تنفيذ عدة برامج توعوية في أكثر من 14 ألف مدرسة للتوعية من مرض كورونا.