مدير تعليم منطقة مكة المكرمة يقف على المشروعات التعليمية

وقف مدير عام التعليم بمنطقة مكة المكرمة محمد الحارثي، يرافقه المهندس علي الشيخي، والمهندس حسين قدح، على عدد من المشاريع التعليمية الجاري تنفيذها والقائمة تحت التأهيل إلى جانب زيارته لعدد من المدراس لمعرفة احتياجاتها.

واستمع إلى شرح عن المشاريع التعليمية تحت التأهيل، والمتمثلة في مبنى مدرسة القعقاع بن عمرو المتوسطة، ومبنى مدرسة الجعرانة الابتدائية بنين، ومبنى مدرسة حسان بن ثابت الابتدائية، وما تم إنجازه من أعمال التأهيل للمشاريع التي سيتم تسلمها خلال الأسبوعين القادمين علاوة على المشاريع التعليمية تحت الإنشاء والمتمثلة في مشروع ابتدائية المقداد بن عمرو بحي الرياض بعمق، ومشروع ابتدائية أبي سعيد الخدري بحي الحمراء بمكة، ومشروع مجمع الفيحاء بحي الفيحاء بمكة المكرمة ، ومشروع ثانوية سلمان الفارسي بحي الهجرة بمكة، ومشروع ابتدائية سعد بن عبادة بقرية جعرانة والتي سيتم تسلمها في الأسابيع القادمة بمشيئة الله، بالإضافة إلى زيارة المدرسة الثانوية الثامنة عشرة، والمدرسة الابتدائية الثالثة بنات بجعرانة، ومدرسة صقر قريش بنين لتلمس احتياجاتها ومتطلباتها قبل بداية العام الدراسي الجديد .وفي نهاية الجولة أشاد الحارثي، بالجهود المبذولة لإنجاز هذه المشاريع التعليمية من المهندسين والمسؤولين المتابعين والشركات المنفذة، مؤكدًا أنه ينبغي أن يتواءم الإنجاز مع الإتقان في التنفيذ لينعم أبناؤنا الطلاب والطالبات بمنشآت تعليمية تتحقق فيها متطلبات البيئة الجاذبة لافتا أنه سيستفيد من هذه المشاريع التعليمية أكثر من 6000 ستة آلاف طالب وطالبة بتكلفة إجمالية قدرها سبعة وخمسين مليونًا وستمائة وثلاثة وسبعين ألفًا وخمسمائة وخمسين ريالاً.من جانبه اعتمد مدير التعليم تكليف 124 معلمة للعمل وكيلات لمدارس البنات للعام الدراسي 1436 – 1437 هـ، حسب التشكيلات المدرسية المعتمدة من الوزارة وحسب ما توصلت له لجنة القيادات المدرسية بالإدارة .وتمنى الحارثي، للقيادات التعليمية التوفيق في أداء مهامهم ومسؤولياتهم، وتحقيق تطلعات وطموحات القيادة والمسؤولين في الوزارة في مواصلة وتحقيق التطوير المنشود.مؤكداً على أهمية الاستعداد للعام الدراسي الجديد من وضع الخطط والبرامج التعليمية والتربوية اللازمة لانطلاق العام الدراسي الجديد من أول يوم في الدراسة بإذن الله تعالى، وتهيئة الأجواء التعليمية والتربية الكاملة للطلاب والطالبات بما ينسجم مع ما توليه حكومتنا الرشيدة – حفظها الله – من عناية واهتمام بالمسيرة التعليمية في بلادنا المباركة.

قم بكتابة اول تعليق

اكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.