مدرسة خاصة تفصل معلمتين دون أسباب

تلقت المدرستان هند الخولي معلمة الدراسات الإسلامية للمرحلة الثانوية وعائشة الهرفي معلمة الدراسات الإسلامية للمرحلة الابتدائية في نفس المدرسة تلقتا خطاب فصلهما من المدرسة دون سابق إنذار.
وبسؤال المدرستين صاحب العمل عن أسباب الفصل، قال لهما، «لم يصدر منكما أي قصور وكنتما نعم الموظفات بالأداء والسمعة الحسنة»، وأضاف «ولكن هذه مدرستي وأنا حر فيها».
المفصولتان أوضحتا لـ «علكاظ» أن هناك معلومات وصلتهما تؤكد أن صاحب المدرسة يرغب في تعيين قريبات له.
«عكاظ» سألت مشرف إدارة الإعلام التربوي في إدارة التربية والتعليم في تبوك عن أحقية فصل صاحب العمل للمدرستين بهذه الكيفية، أوضح أن أي صاحب مدارس تهمه مصلحة مدارسه، وحريص على سمعتها و لديه معلمات متميزات باعترافه وحب الطالبات لهن، عليه مراعاة الله في عمله ومصلحة الطالبات وعدم فصل تلك المعلمات، مؤكدا أن التدريس أمانة وعليه المحافظة على تلك الأمانة، وأضاف «ليس من حقه فصلهما ظلما، ولربما من يود تعيينهن، حتى لو كن قريباته، يسئن للمدرسة وسمعتها».