محافظ عنيزة يدشن اللقاء الأول للأمن والسلامة المدرسية

دشن محافظ عنيزة فهد السليم صباح امس الأحد اللقاء الأول للأمن والسلامة المدرسية بمنطقة القصيم في عنيزة تحت شعار” نحو بيئة مدرسية آمنة” والذي اقيم بمركز صالح بن صالح الاجتماعي بعنيزة ويستمر ثلاثة ايام..وأوضح مدير التربية والتعليم في بعنيزة يوسف الرميح فى كلمة الافتتاح أن الإدارة تسعد باستضافة الملتقى والذي ينظمه قسم الأمن والسلامة في الإدارة المنشأة حديثاً بعد الحاجة الملحّة التي وجدتها الوزارة، مشيراً إلى أن الأمن بمفاهيمه المتعددة حاجة ضرورية من ضروريات الإنسان لا يمكن أن تنفصل عنه ويجب على جميع الجهات أن تتشارك لتحقيقه للمواطن.بدوره أوضح مدير عام الأمن والسلامة في وزارة التربية والتعليم ماجد الحربي أن الوزارة لم تنشئ القسم ردة فعل، بل كانت ضمن خطط الوزارة لاستكمال جوانب البيئة المدرسية، لتكون آمنة لأبنائنا الطلاب وليثق المجتمع بأن أبناءهم يترددون إلى مدارس آمنة..وأشار إلى أنه اعتمد في الميزانية الأخير 800 مليون ريال لتأمين مستلزمات السلامة ويجري حالياً التأمين لها وتوزيع المخصصات على الإدارات، لافتاً إلى أن الوزارة ستشرع في الفترة المقبلة على توقيع مذكرات تفاهم مع الدفاع المدني ليقوم بجوانب التدريب والتثقيف والإشراف على عمليات الإخلاء الوهمي،واتفاقية مع المرور لتنظيم حركة السير في المحيط الخارجي للمدرسة، وأخرى مع الهلال الاحمر ومع شركة ارامكو نظير تقدمها في مجالات الأمن والسلامة، وطالب الحربي مديري المدارس بالمواءمة بين المتطلبات التربوية وتحقيق مبادئ الأمن والسلامة المدرسية وعدم إهمال مخارج الطوارئ وتنفيذ خطط الإخلاء والبعد عن الحواجز.وكان الحفل قد شهد توقيع مذكرة تفاهم بين إدارة التربية والتعليم في محافظة عنيزة وإدارة الدفاع المدني في محافظة عنيزة لتعزيز جوانب الأمن والسلامة في مدارس البنين والبنات بالمحافظة، وقام السليم خلال الحفل بتكريم الجهات الحكومية والأهلية المشاركة، كما افتتح معرض الأمن والسلامة والذي شارك فيه عدد من القطاعات الحكومية والأهلية، فيما تولت مساعدة مدير الأمن والسلامة في الوزارة منى باهبري تكريم مدارس البنات المشاركة في المعرض.