مؤسسة تكافل توزع 60 ألف وجبة يوميا لمدارس الحد الجنوبي

مع انطلاقة العام الدراسي الجديد بدأت مؤسسة تكافل الخيرية تنفيذ أحد برامجها التنموية لطلاب المدارس وهو مشروع الوجبة الغذائية المدرسية (وجبتي) في مدارس الحد الجنوبي إسهاما من المؤسسة في تحقيق الاستراتيجية الوطنية للإنماء الاجتماعي وسعيا لاستكمال واستدامة التعليم لجميع الطلاب والطالبات وإذابة الفوارق بينهم ورفع قدرتهم على التعلم بتقديم وجبات صحية مغذية.
وقد صرح أمين عام المؤسسة د. محمد بن عبدالعزيز العقيلي أن المشروع يلقى عناية و متابعة من سعادة مديري التعليم بالمناطق الحدودية بدعم و اهتمام من معالي وزير التعليم د.عزام بن محمد الدخيل رئيس مجلس أمناء مؤسسة تكافل الخيرية، وقد قدم سعادته الشكر لكل من ساهم في إنجاح هذا المشروع من منسوبي إدارات التعليم والمتطوعين من سواعد تكافل. وأضاف أن المؤسسة تعمل على إيصال أكثر من 60 ألف وجبة يوميا لجميع طلاب وطالبات مدارس الحد الجنوبي وتسليمها للطلاب داخل مدارسهم منذ اليوم الأول للعام الدراسي رغم الصعوبات الموجودة في المنطقة والمتمثلة في الطبيعة الجغرافية الجبلية بالإضافة لكونها منطقة حدودية تتوزع مدارسها بين قمم الجبال وبطون الأودية.
وسعيا من مؤسسة تكافل لتلبية رغبات الطلاب فقد قامت اللجنة الميدانية المشرفة على المشروع برئاسة د. محمد العمران المشرف العام على العمل الميداني بالمؤسسة بنشر استبيان الكتروني نشر للطلاب عن طريق قنوات التواصل الاجتماعي، وقد تم تحليل النتائج وتعديل الوجبات خلال هذا العام وفقا لرغبات الطلاب مع الحفاظ على القيمة الغذائية للوجبة واشتراطاتها الصحية.
وعن طريقة التنفيذ أوضح د. العمران أنه يتم تجهيز وتوصيل هذه الوجبة المدرسية عن طريق عدة شركات وطنية متخصصة بالتموين والتصنيع الغذائي، حيث يتم تحضير وجبات الإفطار من خلال مصانع إنتاج متكاملة وملتزمة بمتطلبات السلامة الصحية، وأكد سعادته أن المؤسسة ستستمر بإذن الله في إيصال هذه الوجبة يوميا إلى نهاية العام الدراسي
الجدير بالذكر أن مؤسسة تكافل تدعم الطلاب والطالبات المحتاجين في مدارس المملكة ماديا ومعنويا بهدف استمرار ونجاح تحصيلهم العلمي ليكون ذلك سببا بعد توفيق الله في نقلهم من دائرة الحاجة إلى آفاق الاكتفاء واليسر، وتحظى المؤسسة بدعم سخي من خادم الحرمين الشريفين -أيده الله-، كما تسعى المؤسسة لتحقيق أهدافها وتنمية قدراتها من خلال برامج شراكة متميزة مع عدد من الجهات الحكومية والخاصة.

قم بكتابة اول تعليق

اكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.