“قياس” يكرم الفائزين

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل وزير التربية والتعليم ووزير التعليم العالي الدكتور خالد العنقري تنطلق مساء اليوم الأحد فعاليات حفل جائزة (قياس) للتميز التي ينظمها المركز الوطني للقياس والتقويم في التعليم العالي (قياس) للعام الثاني على التوالي، وذلك بمجمع الملك فهد الثقافي بالرياض، بحضور الطلاب وأولياء الأمور ولفيف من المهتمين والشخصيات العامة والإعلامية.

وبين سمو رئيس المركز الأمير الدكتور فيصل بن عبدالله المشاري آل سعود أن هذه الجائزة تنطلق من دور المركز ومساهمته الفاعلة وإيمانه بدور التعليم وأهميته في دعم التنمية في بلدنا الغالية والتقدم بها للوصول إلى أفضل المستويات التعليمية والتربوية، وتؤكد رغبة المركز في تكريم الطلاب المتفوقين في الاختبارات التي يقدمها، وتشجيع المؤسسات التعليمية على توفير بيئة تربوية وتعليمية تسهم في الريادة والتميز، وتشجيع الباحثين ومراكز البحوث، بالإضافة إلى توطيد دوره الاجتماعي وعكس صورة إيجابية عنه لدى شرائح المجتمع تسهم في إذكاء روح المنافسة الشريفة بين المرشحين، موضحا أن المركز عمد إلى إنشاء جائزة خاصة تسمى بـ(جائزة قياس للتميز)، وتكون مبنية على أسس ومعايير علمية على غرار الجوائز العالمية وتحاكي مثيلاتها في الأهداف.وأضاف سموه أن هذه الجائزة أنشئت لنشر ثقافة القياس في المجتمع، وتعزيز ثقافة التميز وإبراز المتميزين محليا وعالميا، وتعزيز دور المركز من النواحي العلمية والاجتماعية محليا وعالميا.وأوضح سموه أن جائزة قياس للتميز العلمي تعتبر جائزة سنوية يمنحها المركز لـ(10) طلاب، و(10) طالبات من المرحلة الثانوية بقسميها العلمي والنظري من الحاصلين على أعلى الدرجات في اختبارات القدرات العامة والتحصيلي التي يقيمها المركز في العام السابق لتاريخ الجائزة، وفق ضوابط ومعايير محددة، وهي متاحة للسعوديين والمقيمين، مشيرا إلى أن الجائزة تقوم على عدة معايير أبرزها المعيار الأساسي للمفاضلة بين المرشحين هو متوسط درجات القدرات والتحصيلي، كما يراعي في اختيار الفائزين من طلاب وطالبات التخصصين العلمي والإنساني التناسب بين أعداد طلاب وطالبات كل تخصص، وأن يكون من خريجي الثانوية العامة للعام السابق للجائزة، إضافة إلى أنه لا بد من أن يكون المرشح حسن السيرة والسلوك في المدرسة.

وفي ما يخص جائزة قياس للمدارس بين الدكتور فيصل المشاري أنها جائزة سنوية تمنح للمدارس الخمس الأول للبنين والخمس الأول للبنات وفق ضوابط ومعايير اللائحة، وهي المدارس ذات النسبة الأكبر في عدد طلابها وطالباتها الذين يحققون أعلى الدرجات في اختبارات المركز، وأن يؤخذ بدرجات الطلاب والطالبات في اختباري القدرات والتحصيلي، وأن لا يقل عدد طلاب وطالبات المدرسة عن 50 طالبا/طالبة في اختبار التحصيلي، وأن ترتب المدارس على أساس أداء طلابها في السنوات الثلاث الماضية في اختبار القدرات والسنتين الماضيتين في اختبار التحصيلي.

عكاظ