في ظل استمرار انشطة مهرجان القراءة.. العبدالكريم: المهرجان حقق العديد من المكاسب المعرفية للطلاب

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : يواصل مهرجان القراءة لطلاب وطالبات التعليم العام أنشطته التفاعلية في فرع مكتبة الملك عبدالعزيز العامة بالمربع من خلال تنفيذ عدد من البرامج التثقيفية. ويسعى المهرجان الإثرائي الذي ترعاه إعلامياً “الرياض” للعام الثامن على التوالي إلى تزويد الطلاب بجملة من العلوم المعرفية الحديثة التي من شأنها أن تمنح الطلاب طرقاً تساعدهم على التعامل مع الكتاب والقصة والأسلوب الأمثل لتعميق القراءة في نفوسهم. وتشهد أروقة مكتبة الملك عبدالعزيز العامة فرع المربع

حالياً فعاليات متنوعة في القراءة الحرة والمسابقات والمسرحية القرائية.أكد الأستاذ فهد العبدالكريم مدير عام العلاقات الثقافية بمكتبة الملك عبدالعزيز العامة أن مهرجان القراءة لطلاب التعليم العام الذي تنظمه المكتبة في فرعها بالمربع حقق عدداً من المكاسب المعرفية للطلاب المشاركين خلال دوراته السبع السابقة.وأشار العبدالكريم إلى أن الإقبال المتزايد من الطلاب وحرص إدارة التربية والتعليم بالرياض على مشاركة أكبر عدد من طلاب وطالبات المدارس في المهرجان يؤكد مدى النتائج الإيجابية التي تحققت من إقامة المهرجان. وأشاد العبدالكريم بالتفاعل الكبير من قبل الطلاب المشاركين بما ينمي الثقافة القرائية لديهم ويعزز الجوانب العلمية والثقافية ويقوم الجوانب السلبية من خلال ما يقدمه المهرجان من برامج توعوية ونشاطات شاملة.وبين أن برامج وأنشطة المهرجان يتم تقويمها كل عام وفقاً لمعطيات العام السابق حيث يتم تعزيز الجوانب الإيجابية وتقويم الجوانب السلبية ودراسة المفيد منها والعمل على تنفيذه وفق آلية واضحة إضافة إلى تقديم فنون ترفيهية كل عام لتزويد الطلاب بالاستراتيجيات الحديثة في القراءة وتعميقها في نفوس الطلاب، وتعريفهم بأهمية القراءة في رفع مستوى النمو المهاري لكل شؤون الحياة.وأكد العبدالكريم أن المهرجان سيعمل من خلال دورته الثامنة إلى استهداف كم كبير من الطلاب والعمل على تقديم ما يناسبهم من المعلومات من حيث المحتوى وآلية التنفيذ. واختتم العبدالكريم حديثه مشيراً إلى أن لدى المكتبة برامج على متواصلة كل عام تخدم المثقفين إضافة إلى برامج الأطفال الدورية وتقديم برامج هادفة للأطفال.

الرياض

اترك تعليقاً