في ختام اجتماعاته التي استضافتها إدارة تعليم عسير الإعلام التربوي يرسم ملامح الخطة التشغيلية لوحدة الخطاب الإعلامي بالمناطق

اختتمت يوم أمس في مدينة أبها أعمال لقاء الإعلام التربوي لإعداد الخطة التشغيلية للعام المالي 1432-1433هـ، بمشاركة مدير عام الإعلام التربوي بالوزارة محمد الدخيني، ومديري الإعلام التربوي في المناطق ومحافظات جدة والأحساء والطائف.وقد افتتح وكيل إمارة منطقة عسير عبد الكريم الحنيني أعمال اللقاء بحضور جلوي بن محمد آل كركمان، ونقل الحنيني في كلمة ألقاها بهذه المناسبة تحيات سمو أمير منطقة عسير، وشكره لسمو وزير التربية والتعليم على ما تحظى به المنطقة من اهتمام وعناية تستهدف تطوير البيئة التعليمية والتربوية، مشيراً إلى أهمية اللقاءات التي تعقدها الوزارة في منطقة عسير والترحيب بهذه اللقاءات التي تسهم بإذن الله في تطوير العملية التربوية.من جانبه قال آل كركمان: إن الإعلام والتربية والتعليم شريكان لا ينفكان ويساهمان في بناء ثقافة الفرد، ولذا فإن الاهتمام بالإعلام في شقه التربوي مهمة رئيسة من مهام وزارة التربية والتعليم وركيزة من ركائز العمل على بناء شخصية الطالب، فيما قال محمد الدخيني: إن هذا اللقاء يأتي تتمة لسلسلة من اللقاءات استهدفت بناء خطة تشغيلية تواكب التطور الذي تعيشه العملية التربوية والتعليمية، مشيراً إلى أهمية اللقاء كونه يضع الأطر المهنية للعملية الإعلامية، والتي تنبع من الميدان التربوي وتقييم احتياجاته وبلورتها في خطة تشغيلية معممة تشترك فيها كافة إدارات التربية والتعليم، وتنسجم في إطار تصور مشترك يحقق وحدة الخطاب الإعلامي.