ضمن توصيات اللقاء المتماثل الثامن لقادة الموهبة بالمملكة إدراج مسمى «معلم موهوبين».. ومنحه رخصة تجدد كل 3 سنوات

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : أوصى اللقاء المتماثل الثامن لقادة الموهبة على مستوى المناطق والمحافظات التعليمية بالمملكة، والذي استضافته الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية, تحت شعار «المبادرة أبرز سمات القائد الناجح» على مدى يومين وسط مشاركة مديري الموهوبين والموهوبات، بعدد من التوصيات، منها «ضرورة إعادة النظر في نصاب مشرف الموهوبين في إدارات التعليم وإيجاد دورات تدريبية للمستجدين منهم، وفق بناء خطة مركزية إستراتيجية تتضمن في الخطط التشغيلية، وزيادة عدد مشرفات الموهوبات بالتشكيلات المدرسية بما يمثل مشرفة لكل 50 مدرسة، واقتصار تفريغ معلمي الموهوبين في التخصصات العلمية، وإدراج مسمي مشرف ومعلم الموهوبين في التشكيلات الإشرافية والمدرسية، وكذلك حركة النقل الداخلية والخارجية من قبل الإدارة العامة لشؤون المعلمين، مع اشتراط رخصة لمعلم الموهوبين وتجديدها كل ثلاث سنوات.

كما طالب المجتمعون من قادة وقائدات الموهوبين بإقامة برامج استكشافية مركزية في مختلف مناطق ومحافظات المملكة في فترة الصيف، واستقلالية البرامج الإثرائية الصيفية للطلاب الموهوبين بعيداً عن الأندية الموسمية لأهمية تقديم البرامج النوعية لهم. مؤكدين بأن قلة العائد المادي للخبراء كان سبباً في عزوفهم عن المشاركة في البرامج الإثرائية للموهوبين.

وطالب المجتمعون باعتماد فصول خاصة للموهوبين والموهوبات في المدارس، ومتابعة فتح مدارس ومراكز خاصة للموهوبات، والبحث عن مدربين في هذا المجال لتأهيل مشرفات ومعلمات الموهوبات والاستفادة من تجارب الدول المتقدمة لإيجاد حزمة من البرامج النوعية الوزارية المركزية ضمن الخطة التنفيذية لوكالة التعليم.

كما أوصى اللقاء بأهمية دعم المجتمع لبرامج الموهوبين، وذلك باشراك المجتمع المحلي ببرامج الموهوبين، وتبني ابتكارات الموهوبين من قبل المؤسسات التجارية وغيرها من الهيئات التي يمكن أن تتبنى هذه الإنجازات​

 

الجزيرة

اترك تعليقاً