ستعدادات تربوية وأمنية لـ”سلاسة الاختبارات”

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : يؤدي أكثر من 150 ألف طالب وطالبة في المرحلة الثانوية والمتوسطة بمنطقة المدينة المنورة يوم غد اختباراتهم النهائية للعام الدراسي الحالي 1435، وسط استعدادات متكاملة من وزارة التربية والتعليم والاستعدادات الأمنية. وأوضح مدير تعليم منطقة المدينة المنورة ناصر بن عبدالله العبدالكريم، أن إدارة تعليم المنطقة أنهت استعداداتها من وقت مبكر من خلال توفير وتهيئة الأجواء الملائمة للطلاب من أداء اختباراتهم بعيدا عن كل عناصر الشد النفسي والعصبي. وقال في حديثه إلى “الوطن” أمس إن إدارات وأقسام الإدارة العامة قامت بالإشراف على تهيئة قاعات الاختبارات والتحقق من جاهزيتها من خلال تشكيل اللجان وتطبيق لائحة الاختبارات، مشيراً إلى أن فترة الاختبارات هي جزء من العملية التعليمية والتحصيلية، مما يفرض على جميع أطراف العملية التربوية والتعليمية تهيئة أجواء هذه الفترة بكل متطلباتها.وعلى صعيد متصل، ذكر المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة المدينة المنورة العقيد فهد بن عامر الغنام، أن شرطة منطقة المدينة المنورة انتهت من وضع خطتها الأمنية والمرورية، التي سيبدأ تنفيذها غدا استعدادا للاختبارات النهائية لهذا العام بعد دراسات عدة أشرف على تنفيذها ميدانيا مدير شرطة منطقة المدينة المنورة اللواء عبدالهادي بن درهم الشهراني.بدوره، أكد مدير مرور منطقة المدينة المنورة العميد محمد الشنبري، أن إدارته أعدت خطة مرورية لتنظيم وتيسير الحركة المرورية في الشوارع والميادين والطرق الرئيسية وعند المدارس ليتمكن الطلاب والطالبات من الوصول إلى المدارس والجامعات بكل يسر وسهولة.

الوطن