زيارة وكيل وزارة لساعات تسفلت شارعا في نجران

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات :استنفرت زيارة وكيل وزارة التربية والتعليم لشؤون البنين الدكتور عبدالرحمن بن محمد البراك، معدات أمانة منطقة نجران التي باشرت عملها على مدى يومين لسفلتة شارع يؤدي إلى مقر استراحة خاصة استأجرتها إدارة التربية والتعليم لاستضافة اللقاء 17 لمديري ومديرات الإشراف التربوي في مختلف المناطق التعليمية بالمملكة.وأبدى سكان حي القابل جنوبي مدينة نجران استغرابهم من سرعة سفلتة الطريق من قبل الأمانة في وقت قياسي، رغم تجاهلها التجاوب مع مطالبهم لسفلتة الطريق المؤدي إلى مجمع مدارس ومنازل منذ عدة سنوات، على حد قولهم، متسائلين عن تجاهل مطالبهم منذ سنوات، وتفاعل الأمانة مع زيارة لمسؤول قد لا تستغرق ساعات معدودة.«عكاظ» حاولت الحصول على تعليق من الأمانة، حيث وعد رئيس قسم الإعلام بأمانة نجران مشبب بن حنظل اليامي، بإرسال الرد بصورة سريعة، وعبر اتصالات متكررة، إلا أنه رد قائلا «ابعثوا لنا خطابا رسميا».من جانبه أوضح لـ «عكاظ» مصدر مسؤول في إدارة التربية والتعليم، بأن تنظيم اللقاء في استراحة خاصة، جاء عن طريق لجنة مشكلة ضمن اللجان العاملة في هذا اللقاء، مشيرا إلى عدم وجود مواقع في إدارة التربية والتعليم أو الإدارات الأخرى تتناسب مع طبيعة اللقاء الذي يشارك فيه أكثر من مئتين مشرف ومشرفة، وقال بأن الاستراحة مهيأة لفصل المشرفين عن المشرفات أثناء انعقاد اللقاء.إلى ذلك شهد وكيل إمارة المنطقة عبدالله بن دليم القحطاني أمس، أولى فعاليات اللقاء 17 لمديري ومديرات إدارة الإشراف التربوي تحت عنوان «الإشراف التربوي وتمكين المدرسة»، والذي تستضيفه الإدارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة نجران في إحدى الاستراحات الخاصة، بحضور وكيل الوزارة للتعليم ومدير عام التربية والتعليم بنجران ناصر المنيع ومدير عام الإشراف التربوي الدكتور عبدالرحمن الفرج والمديرة العامة للإشراف التربوي الدكتورة هيا بنت عبدالرحمن السمهري، وبمشاركة 45 إدارة تعليمية من مختلف مناطق ومحافظات المملكة.كما شهد اللقاء عددا من البرامج المصاحبة، حيث زار المشاركون والمشاركات في الملتقى يوم أمس، سد وادي نجران وقصر الإمارة التاريخي والسوق الشعبي ومدينة الأخدود الأثرية، فيما شهدت الفترة المسائية إقامة محاضرة بعنوان «تنمية المملكة» للدكتور ناصر الرشيد بمقر نادي نجران الأدبي ومحاضرة للشيخ الدكتور عائض القرني بمقر بيت الطالب، أما منتزه الملك فهد فشهد العديد من البرامج والأمسيات التراثية النجرانية المتنوعة.من جهة ثانية، استقبل صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن عبدالله بن عبدالعزيز أمير منطقة نجران في مكتب سموه بالإمارة، وكيل وزارة التربية والتعليم للتعليم الدكتور عبدالرحمن البراك يرافقه مدير عام التربية والتعليم بمنطقة نجران ناصر بن سليمان المنيع وعدد من منسوبي الوزارة المشرفين والمشاركين في اللقاء السابع عشر لمديري ومديرات الإشراف التربوي بنجران.
قايد آل جعرة، سميحة آل صمع، جابر مدخلي