حصر جديد لخريجات “المعلمات” يؤخر تعيين الدفعة الثالثة

في حين تنتظر 4200 خريجة من خريجات معاهد المعلمات – يمثلن الدفعة الثالثة من خريجات معاهد المعلمات – التعيين، كشفت مصادر لـ”الوطن” أن وزارة التربية والتعليم شرعت في إجراء حصر جديد لخريجات معاهد المعلمات، المُستبعدات من التعيين في الدفعتين السابقتين، مما أدى إلى تأخير تعيين الدفعة الثالثة اللاتي ينتظرن التعيين.
وقالت اللجنة الإعلامية لمعلمي ومعلمات المملكة في بيان خصت به “الوطن” أمس إنها تتابع ملف الخريجات مع وزارة التربية والتعليم، وإن عمليات حصر أعداد خريجات معاهد المعلمات جاءت من قبل الوزارة بسبب الخطأ الذي حدث منها في تحديد العدد الفعلي والحقيقي للخريجات، قبل الأمر الملكي القاضي بتعيينهن، حيث كانت أعدادهن وفق الإحصائية السابقة للوزارة 12600 خريجة، يتم تعيينهن على 3 دفعات خلال 3 سنوات، بواقع 4200 خريجة كل عام. وبينت اللجنة أن الخطأ في الحصر الحقيقي لأعداد الخريجات انعكس سلبا على الإسراع في تعيينهن دفعة واحدة، وأضافت “يفترض الرفع بأسماء باقي الخريجات المستبعدات – بسبب الخطأ في الحصر المبدئي – اللاتي تجاوزت أعدادهن 3 آلاف خريجة، إلى الدفعة الثالثة البالغة 4200 خريجة، ويتم تعيينهن دفعة واحدة، وبشكل كامل، وإغلاق ملف القضية”.

قم بكتابة اول تعليق

اكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.