توصية بمراجعة مناهج التربية الفنية

أوصى المشاركون والمشاركات أول من أمس، في ختام ورشة “توجهات ورؤى تطويرية لمنهج التربية الفنية” التي استضافها قسم التربية الفنية في الإدارة العامة للتعليم في الأحساء لخمسة أيام، بمشاركة مشرفين تربويين من مختلف المناطق والمحافظات التعليمية، بمراجعة مناهج التربية الفنية للصفوف الأولية والصفوف العليا للمرحلة الابتدائية، والمرحلة المتوسطة، والعمل على توافق الأهداف العامة والخاصة للوحدات مع كفايات وثيقة المنهج، وكذلك إعادة صياغة المصطلحات العلمية والفنية وتصحيحها في محتوى الكتاب، وتوحيد الرؤية حولها بما يتوافق مع التوجهات الحديثة.
وأكدت المشرفة العامة للمناهج في وزارة التربية والتعليم الدكتورة هناء الشبلي، خلال الجلسة الختامية، أن المشاركين والمشاركات في الورشة، أوصوا بضرورة الاهتمام بجودة تصميم كتاب الطالب ودليل المعلم من ناحية الإخراج الفني والطباعة، ومراجعة بناء المنهج وفق مجالات الخبرات الست الفنية وفقا للخصائص المرحلة العمرية، ومراجعة المحتوى العلمي للمادة لجميع الصفوف، بحيث يتماشى مع فلسفة المدرسة التنظيمية والاستراتيجيات الحديثة، وتضمين المنهج دروسا تستخدم برامج الحاسب الآلي والتقنيات الحديثة، لمواكبة التطورات الحديثة.
وأكدت على ضرورة إعادة بناء بنود برنامج “نور” بما يتوافق مع أهداف الوحدة الدراسية، ويحقق مواصفات التقويم، والعمل على إعداد استمارات إلكترونية خاصة لمتابعة المنهج في الميدان، وفتح قنوات للتواصل بشكل مستمر مع ذوي الاختصاص.