تعليم مكة يشتري 22 قطعة باكثر من ربع ميار ريال للمباني النموذجية

أنهت الإدارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة إنشاء 56 مشروعا تعليميا منها 36 للبنين و20 مشروعا للبنات بتكلفة إجمالية بلغت أكثر من 350 مليون ريال.
وأكد لـ«عكاظ» مدير عام التربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة حامد بن جابر السلمي عن معاناة إدارته من المشاريع التطويرية التي تشهدها مكة المكرمة والتي دفعت إلى ازالات واسعة في عدد من أحياء العاصمة المقدسة وهو ما تسبب في إغلاق بعض مدارس البنين والبنات.
وأشار إلى احتواء طلاب وطالبات المدارس التي تقع في مناطق الازالة بمدارس بديلة في أحياء أخرى، حيث تم حصر تلك المدارس البالغ عددها 69 مدرسة والتواصل مع إمارة منطقة مكة المكرمة وأمانة العاصمة المقدسة والهيئة العليا لتطوير مكة المكرمة والشركة المنفذة وتم افتتاح مدارس في حي التخصصي وفي أطراف مكة المكرمة.
وقال «نعاني من شح الاراضى البديلة لإقامة مشاريع تعليمية.. المشاريع الجديدة المستلمة تمت الاستفادة منها مطلع العام الدراسي الحالي 1433/1434هـ، ويجري حاليا تنفيذ 55 مشروعا تعليميا للبنين والبنات بتكلفة بلغت 460 مليون ريال، كما يجري العمل على ترسية 24 مشروعا تعليميا منها 9 مشاريع للبنين و15 مشروعا للبنات خلال ميزانية العام المالي الحالي».
وأضاف أن الإدارة بصدد شراء 22 قطعة أرض بتكلفة إجمالية 286 مليون ريال لتوفير أراض تسهم في دعم العملية التعليمية بمبان نموذجية تتوفر فيها كافة مقومات البيئة التعليمية النموذجية.
وأشار إلى أن الوزارة تبذل جهودا كبيرة لإيجاد أراض للمشاريع التعليمية ضمن خطتها للتخلص من المباني التعليمية المستأجرة.
وكشف السلمي عن تسجيل 43 قضية تربوية في إدارته «حل جميعها في وقتها حيث تم التعامل معها بشكل سريع وسليم وفق النظام وبالتعامل الإنساني».