تعليم الرياض تحتفي يوم غد بيوم اللغة العربية العالمي | شبكة معلمي ومعلمات المملكة

تعليم الرياض تحتفي يوم غد بيوم اللغة العربية العالمي

تعليم الرياض تحتفي يوم غد بيوم اللغة العربية العالميتعليم الرياض تحتفي يوم غد بيوم اللغة العربية العالمي

تنظم إدارة تعليم الرياض غداً الأربعاء احتفالية بمناسبة يوم اللغة العربية العالمي متخذة من “اللغة العربية والذكاء الاصطناعي” شعاراً للاحتفالية، وذلك في مدرسة الشيخ محمد بن إبراهيم الثانوية التي تتبع مكتب تعليم الجنوب.

وقي هذا الصدد قال حمد بن ناصر الوهيبي مدير تعليم الرياض أن هذه الاحتفالية تأتي انطلاقاً من حرص الإدارة على تزكية مكانة اللغة العربية في نفوس الطلاب كونها جزء من هويتهم كما أنها اللغة التي انزل الله سبحانه وتعالى بها القرآن الكريم على رسوله محمد -عليه الصلاة والسلام-، لذا فهي تحتل منزلة عالية جعلت جميع دول العالم تقدرها ودفعت المؤسسات الدولية لاحترامها فعلى سبيل المثال قررت الجمعية العامة للأمم المتحدة تضمين اللغة العربية كواحدة من اللغات الرسمية لها، وبناءً على ذلك اختير الثامن عشر من ديسمبر للاحتفاء بها في كل عام.

مضيفاً أن الإدارة نوهت على كافة المدارس ومكاتب التعليم لضرورة تنظيم عدد من الأنشطة والبرامج احتفاءً بهذه المناسبة، على أن تكون جميع الفعاليات التي ستقام في هذا اليوم تستهدف تمكين الطلاب من المهارات الأساسية للغة العربية بما يساهم في تحقيق ما هو منشود من أهداف في الارتقاء بمنزلة اللغة العربية.

ومن جهته نوه عبد الله الغنام المساعد للشؤون التعليمية إلى أن الاحتفال بهذا اليوم يمثل فرصة عظيمة لتزكية منزلة اللغة العربية في نفوس كافة منتسبي قطاع التعليم، فيما قالت فتح العرفج أن الاحتفال بالغة العربية ينبغي ألا يقف عند هذا اليوم فقط بل يكون من خلال تدريسها وممارستها والتحدث بها وبالطبع بالانتماء إليها.

فيما بيّن موسى بن عبد اله القرني رئيس قسم اللغة العربية في تعليم الرياض أن التخطيط للاحتفاء بهذه المناسبة يشمل تنظيم ندوات وأنشطة وفعاليات تعمل على تحسين مستوى الطلاب في اللغة العربية وذلك سعياً للعمل على تعزيز مكانتها لديهم، كما ستضم ورش عمل حول مدى استخدام اللغة العربية في التقنيات الجديدة مما يساعد على تعزيز التوجهات الإيجابية لدى الجمع نحوها.

بينما قالت منى بنت عبد الله المفلح رئيسة قسم اللغة العربية بتعليم الرياض أن الاحتفاء باللغة العربية ينطلق من مكانتها العظيمة فهي لغة القرآن الكريم التي يتحدث بها الكثيرين من مختلف أنحاء العالم، كما أنها واحدة من أقدم اللغات المعروفة فضلاً عن كونها أحد اللغات السامية التي يتحدث بها البشر.