بعد قضية فساد ادارة البنين.. إحالة “تربويات” بحائل لـ”التحقيق”

متابعات :

قبل أن تصدر الأحكام في قضية “فساد تعليم حائل” التي يحاكم فيها 34 متهما سعوديا وعربيا، وبعد إدانة 13 متهما بقضايا فساد في البنك الزراعي، برزت أمس تجاوزات لمشرفات تربويات في إدارة التربية والتعليم بالمنطقة، وتمت إحالتهن إلى هيئة الرقابة والتحقيق. وعلمت “الوطن” من مصادر مطلعة، أن المشرفات التربويات وعددهن ثلاث، أحلن إلى “الرقابة والتحقيق” على خلفية تجاوزات إدارية وصرفهن لانتدابات بطرق غير نظامية. ولفتت المصادر إلى أنهن خضعن للتحقيق أمام لجان رقابية شكلتها وزارة التربية والتعليم في ذي الحجة الماضي، وصدر بحقهن قرار سحب الصلاحيات، وإعادتهن إلى عملهن الأساسي.علمت “الوطن” أن 3 مشرفات تربويات بإدارة التربية والتعليم بمنطقة حائل تمت إحالتهن إلى التحقيق في وزارة التربية والتعليم، وذلك على خلفية تجاوزات إدارية بخصوص “انتدابات”، فيما تترقب المنطقة وصول رئيس هيئة مكافحة الفساد محمد الشريف غدا الاثنين، على وقع جملة من مخالفات الفساد التي تم رصدها على أكثر من مصلحة حكومية هناك. ويرى مراقبون، أن زيارة الشريف المرتقبة ستكون مغايرة لجولاته السابقة في مناطق المملكة، لسهولة مهمته التعريفية إثر تشكل وعي بقضايا الفساد بأنواعه، وأدوار الجهات الرقابية المكملة لنزاهة، كما تأتي زيارة الشريف بعد أيام من انتهاء الجلسات الأولى لمحاكمة متهمي فساد تعليم حائل. وبحسب مصادر مطلعة فقد قامت هيئة مكافحة الفساد “نزاهة” خلال الفترة الماضية، بإحالة ملفات لقضايا فساد قام مندوبوها بالتحقق منها بزيارات ميدانية لجهات خدمية بالمنطقة، لهيئة الرقابة والتحقيق لاستكمال التحقيق فيها. وينتظر أن يلتقي محمد الشريف خلال زيارته المنطقة بأمير منطقة حائل الأمير سعود بن عبدالمحسن ومديري الإدارات ومسؤولين تنفيذيين، لبحث أوجه التعاون. إلى ذلك، أحيلت ثلاث مشرفات تربويا تللتحقيق على خلفية تجاوزات إدارية وصرف لانتدابات تم التحقيق بها من لجان رقابية شكلتها وزارة التربية والتعليم في شهر ذي الحجة الماضي. وكشف مصدر لـ”الوطن” أن التربويات أصدر بحقهن قرار سحب الصلاحيات، وإعادتهن إلى عملهن الأساسي.