بعد شهر من بدء الدراسة… طلاب بلا كتب مدرسية

بعد مضي شهر من بدء الدراسة في المملكة لم يتسلم حتى الآن عدد من الطلاب في مدينة الرياض كتبهم المدرسية، ما دفعهم إلى الاستعانة بنسخ كتب زملائهم، بيد أن مسؤولاً في «تعليم الرياض» أكد أنه لا يوجد نقص كبير في توزيعها.وقال المواطن عبدالله الشبرمي: «تفاجأت في بداية العام الدراسي الجديد بعدم وجود كتب مدرسية لدى ابني، وعند ذهابي وسؤالي لمدير المدرسة عن سبب عدم تسليمه كتباً، ذكر أنها غير متوافرة، ومن المتوقع أن تتوافر مع نهاية الأسبوع الأول، وحتى الآن مضى شهر على انطلاق العام الدراسي، ولم تصل لابني».وأضاف: «أستغرب من وجود نقص في الكتب المدرسية، على رغم أن ابني تجاوز المرحلة الثالثة الابتدائية وذهب للرابعة في نفس المدرسة، فهل من المعقول أن الوزارة لم تحسب العدد الكافي للمدرسة الواحدة»، مشيراً إلى أن ابنه ليس الوحيد الذي لديه نقص في الكتب.وذكرت مها الحيان أن مشكلة نقص الكتب المدرسية طاولت ابنتها، إذ إنه من الصعب استيعاب المادة الدراسية من دون كتاب.من جانبه، أوضح مساعد المدير العام للشؤون المدرسية بإدارة التربية والتعليم بمنطقة الرياض (بنين) سليمان المقوشي أن أسباب النقص تعود إلى أن العدد المتوقع في المدرسة أقل من المسجل فيها، مشيراً إلى أنه تم التواصل مع إدارة المقررات في إدارة التربية والتعليم للتعويض عن النقص.وأضاف: «لا يوجد نقص كبير في توزيع الكتب المدرسية، فربما يكون هناك نقص لطالبين أو ثلاثة طلاب بسبب أن أعداد الطلاب زادوا على المدرسة.وذكر أن إدارة التربية والتعليم توزع الكتب على حسب الأعداد المتوقع ورودها للمدرسة، وفي حال وجود أي نقص يتم تزويدها به، بعد وصول خطاب من مدير المدرسة آلياً وبشكل سريع، لافتاً إلى أن مدير المدرسة ملزم بالإبلاغ عن عدد الطلاب الذين تنقصهم الكتب المدرسية، حتى يتم توفيرها لهم.وشدد على مديري المدارس عدم تحميل الطلاب أعمال مالية جراء نسخ الكتب، فالوزارة تجلب الكتب للمدرسين والمديرين، «بدأنا خطة التوزيع على الكتب قبل ثلاثة أشهر للمدارس الابتدائية والثانوية فقط، بينما وزعت مناهج المرحلة المتوسطة خلال رمضان الماضي، وتسلمت كل مدرسة عدد الكتب بحسب عدد الطلاب المتواجدين بها، إضافة إلى كميات زائدة، للاستفادة منها».وعن النقص في مدارس الابتدائية من ناحية المعلمين، قال: «يوجد نقص في المعلمين المتخصصين في بعض المواد، كون المملكة تعاني من قلة في عدد من التخصصات، فالوزارة تعمل على سد الفراغ في هذا الشأن».ولفت إلى أن إدارة التربية والتعليم في منطقة الرياض ستبدأ تطبيق الخطة التشغيلية للمدارس الجديدة قريباً، إذ إنها ستعطي حرية الحركة لمديري المدارس».وأضاف أن الموازنة المخصصة لكل مدرسة تعطى بحسب عدد الطلاب موزعة على 5 فئات بحسب ما أعلنته وزارة التربية والتعليم من تخصيص الموازنات المالية، مشيراً إلى أن تلك المبالغ تصرف على الصيانة والتجهيزات المدرسية مثل ورق النسخ، والأحبار، وتدريب المعلمين، والنشاط الطلابي، والنظافة المدرسية.

قم بكتابة اول تعليق

اكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.