انطلاق التسجيل في برنامج خادم الحرمين للابتعاث الخارجي

بدأ أمس التسجيل في المرحلة السابعة لبرنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي، ويستمر حتى 12 من رمضان الجاري، وذلك لدراسة (البكالوريوس، الماجستير، الدكتوراة والزمالة الطبية) في 18 تخصصاً شملت مجالات: الطب، العلوم الطبيعية، الهندسة، الحاسب الآلي، تقنية النانو، القانون، التسويق، والمالية.
وكشف مدير برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي الدكتور ماجد الحربي، أن الدول التي أدرجت ضمن برنامج الابتعاث هي الولايات المتحدة، كندا، فرنسا، ألمانيا، هولندا، بولندا، إسبانيا، إيطاليا، المجر، اليابان، كوريا الجنوبية، الصين، إيرلندا وسنغافورة.
وشدد على ضرورة الالتزام بشروط وضوابط الابتعاث التي وضعت على موقع وزارة التعليم العالي لتصبح جميع إجراءات التقديم نظامية ومتكاملة.
وأوضح الحربي بمناسبة بدء استقبال أوراق المتقدمين لهذه المرحلة، أن من أهم الشروط العامة للابتعاث، أن يكون المتقدم سعودي الجنسية، وألا يكون يعمل في وظيفة حكومية، وأن يلتزم بالإقامة في بلد الابتعاث للتفرغ للدراسة، إلى جانب إدخال جميع بيانات الشهادات والوثائق بدقة، ومعادلة الشهادة إذا كانت صادرة من جامعة غير سعودية، وأكد على المتقدمات ضرورة وجود المحرم.
وأوضح أن هناك شروطا خاصة بالابتعاث لكل مرحلة دراسية، تتعلق بالمعدل وسن المتقدم، وسنة التخرج والحصول على الشهادة، إضافة إلى إنهاء امتحانات القدرات والتحصيلي، مفيداً أن عملية فرز وترشيح المتقدمين، تجري عن طريق تطبيق المعايير الأكاديمية الخاصة بالمعدل ودرجات التخرج وسنة التخرج وعمر الطالب، ثم يستدعى الذين تنطبق عليهم شروط الابتعاث لتقديم أوراقهم الثبوتية والأكاديمية؛ بهدف مطابقة الأصول مع الصور، والتأكد من صحة المعلومات المدخلة في الإنترنت، مبيناً أن ذلك يكون متاحاً في مراكز التدقيق التي تقيمها الوزارة سنوياً في مختلف مدن المملكة الرئيسية.
وحول إعلان النتائج الخاصة بالمرشحين، أوضح الحربي، أن ذلك يكون بعد إنهاء عمل مراكز التدقيق، وأرشفة جميع أوراق المتقدمين إلكترونياً لتكوين الملف الإلكتروني للطالب، إضافة إلى التواصل مع الملحقيات الثقافية السعودية في مختلف دول الابتعاث للتأكد من مقاعد المتقدمين في الدول التي جرى اختيارها وكذلك توفر التخصص.
وشدد على أهمية حضور ملتقى المبتعثين الذي ينطلق بعد الإعلان عن النتائج النهائية في كل من: الرياض، جدة، الخبر؛ نظراً لما يتضمنه من برامج متنوعة تفيد الطالبة أو الطالب في دراستهم في الدولة المبتعثين لها.
وعن الولايات المتحدة الأمريكية التي تستقطب سنوياً أكبر عدد من اختيارات المتقدمين، فقد أكد مدير برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي أنه جرى التنسيق مع السفارة الأمريكية في المملكة لتخصيص يوم في كل أسبوع لطلاب البرنامج؛ بهدف إجراء المقابلة الشخصية، وذلك كنوع من التسهيل على الطلاب والطالبات.
وفي ختام تصريحه، أهاب الحربي بالطالبات والطلاب الاهتمام بتمثيل المملكة أفضل تمثيل في دول الابتعاث كما هي عادتهم في كل مكان، وذلك من خلال السلوك الحسن والمثابرة الدراسية، والسير وفق شعار البرنامج «خير سفير لخير وطن».
إلى ذلك، عقدت لجنة التعاملات الإلكترونية في وزارة التعليم العالي اجتماعها أمس، برئاسة الدكتور عبدالقادر بن عبدالله الفنتوخ، جرت فيه مناقشة استكمال الاستعدادات لإطلاق المرحلة السابعة من برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي، وأيضا المنح الداخلية، والتي انطلقت اليوم.

قم بكتابة اول تعليق

اكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.