العصيمي : تم الانتهاء من حصر خريجي المتوسطة تمهيداً لتعيينهن وفق الرغبة المسجلة

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : أكد  مبارك العصيمي المتحدث الرسمي لوزارة التربية والتعليم أنه تم الانتهاء من حصر جميع خريجات الكلية المتوسطة؛ وذلك من خلال إدارات التعليم، تمهيداً لتعيينهن وفق الرغبة المسجلة.وقال العصيمي، إن اللجنة المكلفة في الوزارة تتجه لمعالجة توظيف خريجات الكلية المتوسطة، وذلك بتحقيق رغباتهن في التعيين، مشيراً إلى أن الوزارة ستعلن خلال الأيام المقبلة الآلية والطريقة التي ستتبع في توظيفهن، وذلك بعد استكمال الإجراءات بعد الانتهاء من مطابقة البيانات.وأضاف العصيمي، أن الوزارة أعلنت في وقت سابق للخريجات اللاتي يرغبن في التعيين بإدخال رغبة واحدة فقط، وذلك في الإدارة التي ترغب العمل فيها، وانتهت في الـ12 من الشهر الحالي، مبيناً أنه يتعذر بعد ذلك إجراء أي تغيير على الرغبة التي تم اختيارها.وتعد قضية توظيف خريجات الكلية المتوسطة من أقدم الملفات لدى وزارتي التربية والتعليم والخدمة المدنية، بعد أن تجاوز عمرها 20 عاماً، حيث يطلبن التعيين أسوة بزميلاتهن السابقات اللاتي تم تعيينهن.ووعد الأمير خالد الفيصل وزير التربية والتعليم، خريجات الكليات المتوسطة والبديلات المستثنيات والمتبقيات من خريجات معاهد المعلمات اللاتي اجتمعن لمقابلته في أول يوم من توليه حقيبة الوزارة، بالنظر في تفاصيل قضيتهن ورؤية التعاميم والقرارات الصادرة والسعي إلى حلها.

وأبدى عدد من الحاضرات من الكليات المتوسطة في حينه رضاهن عن استقبال الوزير لهن، مشيرات إلى سماعه لكل متحدثة عن قضيتها ووعده بالاطلاع على تفاصيل القضية كافة، حيث قالت أمل الشاطري المتحدثة باسم البديلات المستثنيات: “أصبح لدينا تفاؤل كبير بعد مقابلة وزير التربية، واستماعه لنا ووعده بالخير”.

إلى ذلك أعلنت وزارة التربية والتعليم عن الإحصائية الخاصة بالطلاب والطالبات المستجدين المقبولين حتى الآن عبر برنامج “نور”، وطلبات القبول التي لا تزال قيد الإجراء، داعية أولياء الأمور إلى سرعة تسجيل أبنائهم في الصف الأول الابتدائي للعام المقبل إلكترونياً.

وأوضحت التربية أن عدد المستجدين المقبولين في الصف الأول (بنين وبنات) عبر نظام “نور” بلغ 99 ألفاً و352 طالباً وطالبة، من بينهم 44 ألفاً و503 طلاب و54 ألفاً و849 طالبة.وأشارت الوزارة إلى أنه لا يزال هناك 78 ألفاً و900 طلب قيد الإجراء، من بينها 41 ألفاً و44 طلباً لمدارس البنين و37 ألفاً و856 طلباً لمدارس البنات.

وأشارت المصادر إلى أن الوزارة شددت على مديري ومديرات المدارس على عدم وضع قوائم انتظار لقبول الطلاب والطالبات المستجدين في الصف الأول الابتدائي، وأن يكون القبول لهم مباشرة من خلال البرنامج في حال وجود مقاعد شاغرة، وانطبقت عليهم الشروط، كقرب المدرسة من سكن الطالب، والعمر والانتهاء من الفحوص الطبية.وقالت المصادر إن شكاوى وصلت إلى الوزارة وإلى إدارات التعليم من أولياء الأمور بسبب رفض بعض مديري المدارس والمديرات قبول أبنائهم، وأن الوزارة تتعامل مع هذه الحالات بتكوين لجان ميدانية للتحقق من هذه الشكوى.

وأضافت المصادر أن الوزارة أكدت على مديري التعليم بمعالجة قبولهم من قبل لجنة القبول والتسجيل، وفي حالة تعذر القبول لدى المدرسة فعليها إرسال خطاب من مدير أو مديرة المدرسة موجه للجنة القبول والتسجيل في إدارات التعليم يوضح فيه سبب الرفض ويتم معالجة ذلك عاجلا، وأن إدارات التعليم مكلفة بإيجاد مقاعد للطلاب.

الاقتصادية