الديوان الملكي يعلن نجاح العملية الجراحية الثانية لخادم الحرمين..تم تثبيت بعض فقرات الظهر

واس : تكللت بالنجاح – ولله الحمد ـ  العملية الجراحية التي أجراها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ لتثبيت عدد من فقرات الظهر، وفقاً للخطة العلاجية التي أوصى بها الفريق الطبي،  وذلك في تمام الساعة السادسة من صباح هذا اليوم الجمعة 27  ذي الحجة 1431هــ الموافق 3 / ديسمبر / 2010م، بتوقيت مدينة نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية.

وقال بيان صادر عن الديوان الملكي: إن خادم الحرمين الشريفين سيبدأ ـ حفظه الله ـ بعد ذلك المرحلة الثانية من العلاج الطبيعي. وذكر البيان أنه بناءً على توجيهه الكريم ـ حفظه الله ـ فإن الديوان الملكي سيتابع الإيضاح بكل شفافية حول حالة مقامه الكريم الصحية أولاً بأول.

وكان الأمير تركي الفيصل، الرئيس السابق للاستخبارات السعودية، قد قال إن الملك عبدالله خضع لعملية جراحية اليوم الجمعة، وإنه بحالة جيدة. وأضاف الأمير تركي للصحفيين على هامش مؤتمر عن أمن الخليج في البحرين: “خادم الحرمين بخير، وخضع لعملية جراحية”. وأعرب عن أمله بأن يتعافى قريباً.

نسأل الله أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين، وأن يمتعه بالصحة والعافية