“التربية” تحذّر الطلاب من حمل الأدوات الحادّة

حذّرت وزارة التربية والتعليم من وجود فئة من الطلاب يحملون أدوات حادّة يمكن استخدامها في حال حدوث خلافات بينهم داخل المدرسة أو خارجها. وأضافت إنه لمعالجة هذا الأمر بأسلوب تربوي ينسجم مع المرحلة العمرية للطلاب، يجب اتّخاذ بعض الإجراءات، ومنها سحب هذه الأدوات الخطرة من الطلاب، وتوعيتهم وأولياء أمورهم بخطورة هذه الأدوات، وحثهم على متابعة أبنائهم، والتأكّد من خلو حقائبهم وجيوبهم من الأدوات التي تلحق الضرر بالآخرين، وتفعيل برنامج الإشراف اليومي على حضور وانصراف الطلاب لضمان سلامة أبنائنا الطلاب.ودعت الوزارة إلى دراسة المشكلات السلوكية للطلاب لتحقيق توافقهم الذاتي والاجتماعي، والتغلب على ما قد يعترضهم من مشكلات في سبي بناء الشخصية السوية المؤثرة في تحقيق الطموحات وآمال الأمة، والعمل على حل المشكلات التي قد تنشأ بين الطلاب في المدارس أولاً بأول، وعدم إتاحة الفرصة لتطورها، وتكثيف برامج الإرشاد الوقائي والأنشطة اللاصفية -وخاصة الرياضية- لتعديل السلوكيات الخاطئة داخل المدرسة عن طريق مشاركة الطلاب الجماعية في المسابقات التنافسية.

اترك تعليقاً