التربية: الأمطار لم تؤثر على المباني وعلاج فوري للأضرار

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات أكدت وزارة التربية والتعليم جاهزية مدارس المنطقة الشرقية بما فيها محافظتي الأحساء وحفر الباطن، لاستقبال طلابها غدا “الاحد” بعد موجة الأمطار التي اجتاحت المنطقة مؤخرا.
وقال المتحدث الإعلامي للوزارة محمد الدخيني لـ” اليوم”: إن تعليق الدراسة جاء نتيجة ظروف مناخية والوزارة تعاملت مع ذلك وفقا للتعليمات والأنظمة واحتياطات الأمن والسلامة. واشار لقيام الوزارة بمتابعة جاهزية المدارس على مدار العام وتوفير كافة السبل والإمكانات لتهيئة البيئة المدرسية داخل المباني، مضيفا: إن الأمطار التي شهدتها المنطقة لم تؤثر على جاهزية المباني المدرسية نظرا للمتابعة المستدامة من الإدارات العامة للتربية والتعليم بحسب الخطط التنفيذية التكاملية بين الوزارات والإدارات.
وقال الناطق الرسمي للرئاسة العامة للارصاد وحماية البيئة حسين القحطاني لـ”اليوم”: إن الحالة التي اثرت على اجواء المملكة مؤخراً بدأت في الانحسار وهي الان مستقرة نوعا ما، متوقعا تأثر الأجواء مرة اخرى، لافتا الى عدم وضوح الرؤية حتى الان. وأضاف: إن المرحلة الحالية تتمثل في دخول كتلة هوائية باردة تساهم في انخفاض درجة الحرارة على جميع مناطق ومحافظات المملكة، لافتا الى ان الفرصة مهيأة لهطول أمطار في مناطق مختلفة من المملكة، ومن جهته قال الخبير الجيولوجي والباحث في علوم البيئة والطقس الدكتور علي عشقي لـ «اليوم»: إن الحالة الجوية التي مرت على المملكة انتهت والطقس لا يظهر عليه اى تقلبات حتى الجمعة القادم، فيما اوضح الناطق الاعلامي بمديرية الدفاع المدني بمنطقة مكة المكرمة العقيد سعيد سرحان ان جميع آليات الدفاع المدني والأفراد يعملون ضمن فرق عمل في خطط موضوعة في هذه الظروف سواء بالمنطقة الغربية او مدن ومحافظات المملكة. وفي المنطقة الشرقية كثفت الإدارات العامة للتربية والتعليم طاقاتها البشرية والفنية لمعالجة ما سببته الأمطار من معوقات لسير الدراسة، وتعزيز التواصل مع مديري ومديرات المدارس للابلاغ عن أي معوق قد يحول دون استئناف الدراسة بشكل طبيعي، كما نسقت مع الجهات الحكومية الخدمية وعلى رأسها الأمانة لشفط وإزالة تجمعات المياه من أمام المدارس ومحيطها لحماية الطلاب، وشدد مدير عام التربية والتعليم بالمنطقة الدكتور عبدالرحمن المديرس، على ضرورة تواصل إدارات المدارس مع إدارتي المباني والتشغيل والصيانة بطلب إصلاح التلفيات التي حدثت داخل المبنى المدرسي أو ساحاته وأسواره، وكذا اخطار أمانة المنطقة وفروعها من خلال مديري ومديرات مكاتب التربية والتعليم بأي تجمعات للمياه أمام بوابات المدارس، مؤكدا جاهزية المباني المدرسية بالمنطقة لاستقبال الطلاب للدراسة غدا دون أي معوقات أو أضرار، ومن جانبه طالب مدير عام التربية والتعليم بالاحساء احمد بالغنيم، القيادات التربوية في مدارس المحافظة بالتأكد من سلامة المباني مبكرا وابلاغ الإدارة بالأضرار التي لحقت بها لعلاجها فورا للحفاظ على سلامة الطلاب والطالبات.

عبدالعزيز العمري ،رانيا عبدالله

قم بكتابة اول تعليق

اكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.