البدء فى خطة التوسع في المباني المدرسية بمعدل 3 مشاريع يوميا خلال الأشهر القادمة

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : شهد صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل وزير التربية والتعليم تصاميم المدرسة الحديثة التي سيتم البدء في بنائها خلال الأشهر القليلة القادمة، من قبل شركة تطوير للمباني كما عرض على سموه خطة توسع الشركة لتتولى أعمال وكالة الوزارة للمباني بشكل تدريجي خلال أقل من ثلاث سنوات.وكشف الرئيس التنفيذي في شركة تطوير للمباني المهندس فهد بن إبراهيم الحماد أن وزارة التربية والتعليم حققت العديد من المكتسبات على مستوى المباني المدرسية من أهمها تخفيض عدد المباني المستأجرة إلى النصف، وتطوير مواصفات وتصاميم المباني المدرسية، بالإضافة إلى رفع مستوى وسرعة إنجاز المباني المدرسية وصولاً إلى استلام ثلاثة مشاريع يومياً، بناء ما يقارب أربعة آلاف مدرسة وأكثر من ألفي صالة رياضية وملعب عشبي وترميم ستة آلاف مبنى مدرسي، وتطبيق اللامركزية في أعمال المباني وإعطاء الكثير من الصلاحيات إلى إدارات التربية والتعليم، وتوظيف الكثير من الثقافة المستقاة من القطاع الخاص، وأضاف أن التربية ركزت على تأهيل المقاولين، وتقصير دورة حياة المشروع وزيادة جودة المشاريع المنفذة وتطبيق الأنظمة الآلية.وكان المقام السامي وجه بإسناد مهام متابعة المباني المدرسية إلى شركة تطوير للمباني المملوكة بالكامل إلى الدولة، وتكليف المهندس فهد الحماد كرئيس تنفيذي للشركة وذلك بهدف التركيز على تنفيذ المباني التعليمية الخاصة بوزارة التربية والتعليم من خلال ثقافة القطاع الخاص ومن خلال شركة تطوير للمباني.

الجزيرة