«الاتحاد العالمي» يشيد بالكشافة السعوديين

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : عد مؤسس الاتحاد الكشفي العالمي للبرلمانيين سي كيم الكشافة السعودية من أوائل الجمعيات الكشفية الوطنية بالعالم التي حولت الكشفية من حركة تدعو للمتعة والمرح إلى حركة تربوية متاحة لجميع الأشخاص كما أرادها مؤسسها اللورد بادن باول، مع الحفاظ على مبادئها التي قامت عليها والثبات عليها والعمل على خدمة المجتمع وتنميته في ظل العالم المتغير باستمرار.جاء ذلك خلال لقاء عقده مساء البارحة مع نائب رئيس جمعية الكشافة العربية السعودية الدكتور عبدالله الفهد في ختام الاجتماع السابع للجمعية العمومية للاتحاد الكشفي العالمي للبرلمانيين الذي عقد في العاصمة اليابانية طوكيو.وأكد خلال اللقاء أن الحركة الكشفية تحافظ دائمًا على التحديث مع المحافظة على مصالح واهتمامات وطموحات الشباب وهو ما تسعى له الكشافة السعودية حيث تقوم عبر العديد من برامجها الوطنية والبيئية بتقديم خدمة متميزة لمنسوبيها وللمجتمع.وأكد أن المشروع الكشفي العالمي رسل السلام جاء في الوقت المناسب حيث يلبي الاحتياجات التي أصبح العالم في حاجة إليها أكثر من أي وقت مضى منوهًا إلى أن المشروع سيسهم بنشر الحركة الكشفية على نطاق واسع أكثر مما كانت خاصة وان هناك تنسيقًا ومنظومة واحدة بين الكشافة السعودية والمنظمة الكشفية العالمية والصندوق الكشفي العالمي.

عبد العزيز العمري – الحياة

قم بكتابة اول تعليق

اكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.