الإعلان النهائي عن الفائزين بجائزة التميز مطلع العام القادم

أنهت لجان الفرز النهائية لجائزة التربية والتعليم للتميز فحص جميع ملفات المتقدمين هذا العام من مدارس ومديرين ومديرات ومعلمين ومعلمات، الفائزون على مستوى إدارات التعليم ويتنافسون على المستوى الوطني ، ذكر ذلك الدكتور إبراهيم بن عبدالله الحميدان أمين عام الجائزة والمتحدث الرسمي لها، حيث بين أن النتائج تم إنهائها تماماً وفق البرنامج الزمني المعد للجائزة، وأثنى الأمين العام على مستوى المشاركة هذا العام، حيث اتضح حين فرز الملفات أن مستوى التنظيم والترتيب لها كان أفضل بكثير من الدورة الأولى، وهذا يدل على استيعاب الميدان للثقافة والمنهجية التنظيمية للجائزة، وكذلك الجهد المتميز من قبل منسقي ومنسقات الجائزة بمناطق المملكة. وبلغ عدد الملفات التي وصلت للجان الفرز النهائية 200 مائتي ملف 59 ملف للمدرسة و71 لفئة المدير، و70 ملف لفئة المعلم، وبلغت نسبة الملفات المستوفاة للشروط 176 ملفا وهو مانسبته 88% من الملفات مما يعكس صورة حقيقية عن جودة عمل الميدان، والعدد القليل من الملفات التي تم استبعادها إما لعدم الالتزام بمنهجية الجائزة التنظيمية آو لتأخر الملفات وعدم وصولها بالوقت المحدد .

اترك تعليقاً