الأمير فيصل بن بندر لمنسقي قطاعات الدولة الإعلاميين

 أكد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر أمير منطقة القصيم، على ضرورة تقيد المنسقين الإعلاميين القطاعات الحكومية وتحديدا منسقي وزارة التربية والتعليم بأن يكونوا عينا صادقة في نقل الصورة الحقيقية لجهاتهم الحكومية وكيفية تأديتها لدورها وواجبها في خدمة المواطن وتقديمها لما هو مؤمل منها ونقل مواطن القوة والتميز أو بواطن الخلل والقصور. وأشار أمير القصيم إلى أن الرسالة السامية التي يحملها الصحافي والإعلامي المنضوي تحت عمل رسمي آخر يجب ألا تقتصر على إبراز المحاسن والمنجزات بقدر اتسامها بالموضوعية والحياد في نشرها ومتابعتها للممارسات الخاطئة والخارجة عن روح النظام. ولفت الأمير فيصل بن بندر إلى أن الصحافي القدير هو من يكون مرآة صادقة في جهته التي يعمل فيها بحسنها وسيئها، كي يتسنى للمحاسب والرقيب في الدولة أن يتابع عمل تلك الجهات والإدارات ويتخذ بحقها ما تستحق من خلال تقارير وطرح صحافييها وإعلامييها. وذكر أمير منطقة القصيم خلال لقائه منسوبي تعليم المنطقة أمس الأول في مقر ديوان الإمارة في مدينة بريدة، أن الرسالة السامية التي يحملها الصحافي والإعلامي المنضوي تحت عمل رسمي آخر يجب ألا تقتصر على إبراز المحاسن والمنجزات بقدر اتسامها بالموضوعية والحياد في نشرها ومتابعتها للممارسات الخاطئة والخارجة عن روح النظام في الجهات والمرافق الحكومية والأهلية كافة.

قم بكتابة اول تعليق

اكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.