اختفاء تمثال لكونفوشيوس من ميدان تيانانمين ببكين

بكين (رويترز) – في اعقاب حملة صاخبة على شبكة الانترنت احتجاجا على موقع اقامة تمثال ضخم للفيلسوف الصيني الشهير كونفوشيوس تم في هدوء ازالة التمثال من على قاعدته.

وكانت ضجة مماثلة قد ثارت حين نصب التمثال في موقعه قرب متحف للحزب الشيوعي الصيني في العاصمة بكين.

وكان التمثال البالغ ارتفاعه 9.5 متر والذي يزن 17 طنا قد اتخذ موقعا فريدا امام البوابة الشمالية للمتحف الوطني الصيني – الذي تم تجديده في الاونة الاخيرة – في مواجهة ميدان تيانانمين الذي يقبع على مسافة ليست ببعيدة عن صورة ضخمة لماو تسي تونج زعيم الحزب الشيوعي الصيني وهو يرنو الى القصر الامبراطوري الاسطوري مقر حكم اباطرة الصين القدماء والملقب باسم “المدينة المحرمة”.

كان بعض الصينيين قد اشتكوا مرارا من قيام الحزب الشيوعي الصيني بتكريم كونفوشيوس بعد الانتقادات اللاذعة التي وجهت لصاحب التمثال خلال الاضطرابات التي اقترنت بالثورة الثقافية الصينية في حقبة الستينات والسبعينات من القرن الماضي. ولم يعتذر الحزب قط عن هذه الاهانات التي بدرت منه ضد كونفوشيوس.

والان اختفى التمثال الذي وضع في مكانه في يناير كانون الثاني الماضي ولم يتبق منه سوى حواجز خشبية تحيط بالموقع السابق للتمثال.

ولم يعلن المتحف الوطني الصيني سبب ازالة التمثال فيما انهالت مكالمات واسئلة عديدة تستفسر عن السبب الا ان ادارة المتحف اثرت الصمت. غير ان هذ الموقف فجر مناقشات حامية الوطيس على الشبكة العنكبوتية تخللتها تعليقات ساخرة تقول ان كونفوشيوس طرد من هذه البقعة لانه لم يستخرج تصريحا للاقامة في بكين.

وكتب شخص لقب نفسه بانه “مجرم” على موقع الكتروني شعبي للمدونات في اشارة على ما يبدو الى الفنان الصيني المعتقل اي واي واي “ربما كانت الشرطة قد اقتادت كونفوشيوس بعيدا للاشتباه في ارتكابه جرائم اقتصادية.”

وكتب اخر ساخرا تحت اسم يونجتاندياو “السبب هو انه ليس من اعضاء الحزب الشيوعي.”

واحتفى موقع اخر على الانترنت يمثل منتدى شعبيا لاعضاء الحزب الشيوعي من طلبة المرحلة الثانوية برفع التمثال من مكانه وعرض الموقع صورة على صفحته الرئيسية لكونفوشيوس وقد وضعت على قمة الصفحة كلمة “انسفوا التمثال”.

وقال لو تشانجشين مدير المتحف الوطني الصيني لوسائل اعلام محلية الشهر الماضي ان كونفوشيوس شخصية ثقافية على المستوى العالمي. ونسب الي لو قوله “من فضلكم يتعين عدم الخلط بين تمثال كونفوشيوس والسياسة. لا شأن له بالسياسة.”

وكونفوشيوس هو أول فيلسوف صيني منذ 2500 عام يفلح في صياغة مذهب يتضمن كل التقاليد الصينية عن السلوك الاجتماعي والاخلاقى وتقوم فلسفته على القيم الاخلاقية الشخصية وعلى أن تكون هناك حكومة تخدم الشعب تطبيقاً لمثل أخلاقي أعلى