اختتام الدراسات الكشفية التأهيلية للشارة الخشبية

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : اختتمت صباح أمس في قرية كانديرستيج في سويسرا فعاليات الدراسات الكشفية التأهيلية للشارة الخشبية التي أقامتها جمعية الكشافة العربية السعودية لعمداء شؤون الطلاب ووكلائهم ومَنْ في حكمهم من أعضاء هيئة التدريس، وورشة رسل السلام لجوالة الجامعات السعودية. وأُقيم بهذه المناسبة حفلٌ خطابي تكريمي بحضور الأمين العام المساعد للشؤون الإدارية بالجمعية سعيد بن محمد أبودهش، الذي ألقى كلمة، أكد فيها أن الجمعية تقيم مثل هذه الدراسات لتفي الحركة الكشفية برسالتها التربوية، وتقوم بمهامها التطوعية بفاعلية، مشيداً بدور القطاعات الكشفية في الحرص على تفعيل العمل الكشفي وتحقيق رؤية وأهداف ورسالة المشروع الكشفي العالمي رسل السلام. وأوضح أن الجمعية تنفذ سياسة تنمية القيادات العالمية التي تعمل وفق برنامج منظم لإدارة الموارد البشرية من أجل تحسين فاعلية والتزام ودافعية القادة للعمل الكشفي بمختلف محاوره وأبعاده؛ ما يُؤدي إلى توفير برامج أفضل للمنتسبين للحركة الكشفية بشكل أكثر كفاءة. وألقى الدكتور محمد نصيف كلمة عن الدارسين، أشاد فيها بجهود الجمعية، وأثنى على التحضير المميز للدراسات والمادة العلمية والعملية التي تلقوها، والتي سينعكس أثرها في القريب العاجل – إن شاء الله – على الميدان الكشفي في قطاعاتهم التي ينتمون لها تحت مظلة الجمعية. وفي الختام، كرَّم أبودهش قادة الدراسات والجامعات والمؤسسات والوزارات المشاركة، وتم توزيع الشهادات على المشاركين في ورشة رسل السلام.

الجزيرة