إقرار ضوابط لمنع التحايل على نظام نقل المعلمات ومعلمي الظروف الخاصة

حددت اللجنة المشكلة للنظر في نقل المعلمات جملة من الضوابط والمتضمنة إعداد التقارير الطبية لشرط نقل المعلمين والمعلمات ذوي الظروف الخاصة حسب تصور الوزارات المشكلة، تشمل اشتراط إعداد التقرير بواسطة استشاري أو أخصائي، على أن يكون التقرير معتمدا من مدير مستشفى ومصدقا من قبل مديريات الشؤون الصحية التي يتبع لها المستشفى. ورفضت اللجنة المكونة من وزارة الصحة، الخدمة المدنية ووزارة التربية والتعليم تقارير المستشفيات المرجعية والتخصصية، على أن يتضمن التقرير الطبي ملخص تاريخ الحالة المرضية وبداية تشخيصها بشكل دقيق إضافة إلى جدول الزيارات للمستشفى خلال فترة العلاج، والإفادة عن إمكانية العلاج في المستشفى أو في المنطقة مع التفصيل في هذا الخصوص، وتحديد جهة الإحالة المطلوبة، وحاجة المريض إلى العلاج الدائم أو المؤقت. واعتمدت اللجنة الضوابط والشروط الجديدة لنقل المعلمين والمعلمات من ذوي الظروف الخاصة بعد سلسلة من الاجتماعات عقدت بين الوزارات الثلاث، لإقرار الصيغة النهائية للتقارير الطبية لذوي الظروف الخاصة من المعلمين والمعلمات، والعمل بموجبها بداية من العام الحالي، والتي قدمت إلى وزارة التربية والتعليم خلال الأعوام الماضية، والإدارات العامة التابعة في المناطق والمحافظات. وجاء تحرك الوزارات الثلاث لإنهاء مشكلة تزوير التقارير الطبية، وتحرير بعض المستشفيات لتقارير طبية خاصة للمعلمين والمعلمات بدون حالات مرضية مما رفع حدة وتيرة الشكاوى من قبل بعض المعلمين والمعلمات من ذوي الظروف الخاصة.