إعلان الفائزين بجائزة الملك فيصل 13 ربيع الأول الجاري

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : يعلن صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل وزير التربية والتعليم مدير عام مؤسسة الملك فيصل الخيرية مساء يوم الثلاثاء الموافق 13 ربيع الأول الجاري أسماء الفائزين بجائزة الملك فيصل العالمية للعام 2014م، وذلك في مؤتمر صحفي يعقده سموه بقاعة الخزامى بالرياض.وستبدأ لجان الاختيار لجائزة الملك فيصل العالمية اجتماعاتها خلال يومي الأحد والاثنين 11 – 12 من شهر ربيع الأول الجاري في جميع فروع الجائزة التي تشمل: خدمة الإسلام والدراسات الإسلامية والأدب العربي والطب والعلوم، وذلك لدراسة الأعمال والشخصيات المرشحة لاختيار الفائزين بالجائزة، ووجهت الأمانة العامة للجائزة رقاع الدعوة للإعلاميين والإعلاميات ولرجال الفكر والثقافة للمشاركة في حفل إعلان الجائزة.يشار إلى أن فكرة الجائزة طرحت في اجتماع الجمعية العمومية الذي عقد في جمادى الأولى سنة 1397هـ، وفي شهر شعبان من العام نفسه أعلن صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل المدير العام للمؤسسة أن مجلس أمناء المؤسسة قرر إنشاء جائزة عالمية باسم الملك فيصل يرحمه الله، وأن أولى جوائزها ستمنح سنة 1399هـ/1979م، وتحددت في البداية ثلاثة فروع للجائزة هي: خدمة الإسلام، والدراسات الإسلامية، والأدب العربي، وأضيف إليها فرعان مهمان هما: الطب والعلوم، وقد بدأ منح جائزة الملك فيصل العالمية للطب سنة 1402هـ، والعلوم في سنة 1403هـ، وتتكون الفروع الحالية للجائزة من خمسة حقول هي:خدمة الإسلام، الدراسات الإسلامية، اللغة العربية والأدب، الطب، العلوم، وتتيح المعايير الموضوعية التي تعتمدها الجائزة الفرصة لأي عالم أو مفكر له دراسة علمية أصيلة في الفرع المعلن أن يكون مؤهلا لنيل الجائزة، ما دام قد أغنى مجال تخصصه، وأسهم في تطوره، وحقق فائدة ملحوظة للبشرية، وذلك لأن جائزة الملك فيصل العالمية -حسب ما يؤكده دائما صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل- تتميز بأنها ليست لها أهداف سياسية أو خلاف ذلك، وقد بنيت أساسا لنصرة الإسلام والمسلمين، ولدفع الثقافة العالمية، والدليل على ذلك نوعية الجنسيات، وحتى الأديان، للأشخاص الذين فازوا بهذه الجائزة، وكذلك نوعية القرارات التي تتخذها لجنة الجائزة.

عبدالله عبيدالله الغامدي – عكاظ