إعادة فتح مدرسة العوامية ..والأهالي يشيدون بالتلاحم والتكاتف

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : أشادت اللجنة الأهلية في بلدة العوامية بمحافظة القطيف بالجهود التي بذلها مدير عام إدارة التربية والتعليم الدكتور عبدالرحمن المديرس، ومحافظ القطيف خالد الصفيان، لعودة طلاب العوامية إلى مدارسهم في أول يوم بعد إجازة عيد الأضحى المبارك، وبموقف الأهالي الذي عكس صورة حضارية للتلاحم والتكاتف والمساندة والتي تجلت في عودة الطلاب إلى المدرسة، حيث كان الإيقاف احترازيا لحماية الطلاب، بعد ظهور تصدعات في المبنى، وعدم صلاحيته للدراسة. وقال عضو اللجنة ورئيس نادي السلام الرياضي فاضل النمر: «لقد بادرنا بإيصال رسالة إلى إدارة التربية والتعليم أن هذا المجتمع حريص على العلم والتعليم، وعدم انقطاع أبنائه عن الدراسة، وإن كانت هناك أمور سلبية، فنحن لدينا استعداد لمعالجتها مع إدارة المدرسة»، مضيفا: «شكلنا لجنة مخصصة لصيانة المدرسة ومباشرة تسجيل الملاحظات وتعميد المقاول وتواصلنا مع مدير مكتب التربية والتعليم في صفوى وأبدينا رغبتنا الملحة في إجراء صيانة للمدرسة، حيث باشرت اللجنة الخاصة بالصيانة عملها، وبعد إنهاء هذه الأعمال صدر قرار بافتتاح المدرسة وعودة الطلاب إلى مقاعدهم الدراسية في أول يوم بعد إجازة عيد الأضحى المبارك»، لافتا إلى اتخاذ إجراءات وتدابير لعودة الطلاب بطريقة سلسة من قبل اللجنة وممثلي أولياء أمور الطلاب وإدارة المدرسة. وأوضح أن اللجنة الأهلية شكلت وفدا من أعضائها لمقابلة كل من مدير عام التربية والتعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس، ومحافظ القطيف خالد الصفيان، وتم في اللقاءين المطالبة بإلغاء القرار وذلك بعد مناقشة تداعياته السلبية على الطلاب من عدة نواحٍ، مشيرا إلى أن الوفد الذي التقى مدير عام التربية والتعليم وسلمه خطابا باسم الأهالي بشأن صيانة المجمع التعليمي للبنات بحي الريف تضمنت العديد من المطالب، منها عمل ساتر للمجمع من جميع الجهات المكشوفة للجيران وتظليل المدارس وتركيب مصعد جديد لمدرسة البنات المتوسطة وفتح بوابة من الجهة الشمالية لفك الاختناق المروري صباحا. ومن جانبه رحب محافظ القطيف خالد بن عبدالعزيز الصفيان بما تقدمت به شخصيات العوامية من رؤى وحلول، مؤكدا أن في العوامية رجال أمن، داعيا جميع أهالي المحافظة للعمل معه كفريق .

محمد العبدالله – عكاظ