إحداث 201 مدرسة جديدة .. 63 % منها للبنات

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : ​أحدثت وزارة التربية والتعليم 201 مدرسة جديدة للبنين والبنات في مدن وقرى مختلفة، بعد تشكيلها فريق عمل لدراسة طلبات إحداث هذه المدارس. وكشف تقرير صادر من الوزارة أن عدد طلبات الإحداث الواردة من إدارات التربية والتعليم بلغت 691 طلبا، منها 326 طلبا لمدارس البنين، و 365 طلبا لمدارس البنات، وتحققت الضوابط في 201 طلب، 74 لمدارس البنين و 127 لمدارس البنات.
وبينت الوزارة أنها تلقت 304 طلبات لإحداث مدارس للبنين في التعليم العام، 129 منها للابتدائية و 98 للمتوسطة و 77 للثانوية، و 345 طلبا لمدارس البنات منها 118 للابتدائية و 116 للمتوسطة و 111 للثانوية. وأوضحت الوزارة أن الطلبات التي انطبقت عليها ضوابط إحداث المدارس للبنين والبنات شملت 39 قرية في محافظات مختلفة من المملكة، و 162 مدينة، مشيرة إلى أن طلبات إحداث المدارس المرفوعة من إدارات التربية والتعليم انخفضت في العام الحالي عنها في الأعوام الماضية. وأكدت وزارة التربية والتعليم أنها شكلت فريق عمل في الوزارة لدراسة طلبات إحداث المدارس التي رفعت من إدارات التربية والتعليم وفق الضوابط المقررة من اللجنة العليا لسياسة التعليم، وفي شأن متصل اعتمد وزير التربية والتعليم الأمير خالد الفيصل قرارا بضم 180 مدرسة صغيرة إلى مدارس مجاورة لها في 35 إدارة تعليمية مختلفة مع التأكيد على ضرورة توفير النقل المدرسي للأعداد القليلة المقيدة من الطلاب والطالبات في تلك المدارس.nوأكد وزير التربية أن هذه الخطوة تعد جزءا من خطة الوزارة الاستراتيجية نحو دمج المدارس الصغيرة في مجمعات تعليمية كبيرة تتوفر فيها التجهيزات والمعامل والملاعب والمقومات الأخرى.
وجاء في خطاب لوكيل الوزارة للشؤون المدرسية الدكتور سعد آل فهيد لجميع إدارات التربية والتعليم «قررت الوزارة إغلاق 180 مدرسة وضمها لمدارس أخرى لقلة عدد طلابها».
وأشار آل فهيد إلى ضرورة تشكيل لجنة لتنفيذ القرار مع تأمين وسيلة نقل ملائمة لنقل الطلاب والطالبات أو تصرف لهم مكافأة، وجرد العهد والأثاث والتجهيزات في كل مدرسة واستلامها من قبل الأقسام ذات العلاقة، وإخلاء مباني المدارس المضمومة وتسليم المستأجرة منها لملاكها والحكومية لإدارة شؤون المباني، وتوزيع الهيئة التعليمية والإدارة في كل مدرسة حسب الاحتياج.

عكاظ