أهالي الأرطاوية يناشدون وزير التعليم بفرع المجمعة

أهالي الأرطاوية يناشدون وزير التعليم بفرع المجمعةأهالي الأرطاوية يناشدون وزير التعليم بفرع المجمعة

طالب أهالي الأرطاوية الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ- وزير التعليم بضرورة النظر إلى معاناة أبنائهم من الطلبة والطالبات، مناشدين إياه بالاستجابة لهم وإنشاء فرع آخر لجامعة المجمعة في الأرطاوية، آملين بذلك أن ينال الأمر عناية سيادته بالاستجابة لهذا الأمر.

يُذكر أن الأرطاوية تبعد عن المجمعة بمسافة تزيد عن 80 كيلومتر شمالاً، وهي من المحافظات المكتظة بالسكان إذ يتجاوز عدد سكانها الـ 18 ألف نسمة.

ونبع هذا المطلب من وجود ما يقرب من ألفي طالب وطالبة يقطعن مسافة كبيرة جدًا بشكل يومي للانتقال من مراكز إقامتهم إلى الجامعة المجمعة في الزلفى والغاظ، هذا فضلاً عن الظروف المناخية السيئة، الأمر الذي أدى لوقوع مجموعة من الحوادث التي نتج عنها إصابات شديدة، أو وفيات في بعض الأحيان،مما دفع البعض للابتعاد عن الدراسة من الأساس.

ومن جانبهم عبر المواطنون عن استيائهم من تلك التكاليف التي يتكبدونها سنويًا في سبيل تلك الانتقالات التي لابد من توفيرها لأبنائهم، مضيفين أن هناك مبنى مُجهز بالكامل، ويُمكن الاستفادة منه ليكون فرع آخر للجامعة ويُيسر على الطلاب الأمر.