أمر ملكي بتعين 40 ألف خريجة وانهاء معاناة 20 عاماً

شبكة معلمي ومعلمات المملكة – متابعات : تسلمت وزارة التربية والتعليم موافقة المقام السامي على إنهاء ثلاثة ملفات عالقة في تعيين الخريجات القديمات من المعلمات البديلات، ودبلوم كلية التربية المتوسطة وخريجات معاهد المعلمات، الذي يقدر عددهن بنحو 40 ألف خريجة.وقال لـ”الاقتصادية” المهندس محمد الشثري وكيل وزارة التربية والتعليم والمشرف العام على الشؤون المالية والإدارية، إن الموافقة السامية في إنهاء ملفات تعيين الخريجات القديمات سيتم حسب ضوابط معينة، حيث سيتم وضع خيارات التدريس والوظائف الإدارية ضمن التشكيلات المدرسية من ضمن الخيارات.

وأضاف المهندس الشثري أن الوزارة ستعلن آلية التعيين خلال الأيام المقبلة، وذلك بعد أن أنهت اللجنة المشكلة للملفات الثلاثة من دراسة الآلية المناسبة، مشيراً إلى أن عدد خريجات المعلمات البديلات، ودبلوم كلية التربية المتوسطة لا زال في مرحلة التأكد من صحة البيانات بعد الحصر، فيما يقدر عدد خريجات معاهد المعلمات، التي يتعين بثلاثة آلاف خريجة.

وتعد الملفات الثلاثة من أقدم الملفات لدى وزارت التربية والتعليم والخدمة المدنية المالية، بعد أن تجاوز عمرها 20 عاماً، حيث يطلبن التعيين، أسوة بزميلاتهن السابقات اللاتي تم تعيينهن.

وبحسب مصادر خاصة، فإن مجمل تخصصات الخريجات القديمات تتركز في تخصصات علمية.

وكانت “الاقتصادية” ذكرت قبل خمسة أيام في تقرير لها عن قرب تعيين الخريجات القديمات، حيث قال مبارك العصيمي المتحدث الرسمي لوزارة التربية والتعليم إنه تم الانتهاء من حصر جميع خريجات الكلية المتوسطة، وذلك من خلال إدارات التعليم، تمهيداً لتعيينهن وفق الرغبة المسجلة.

وأضاف العصيمي، إن اللجنة المكلفة في الوزارة تتجه لمعالجة توظيف خريجات الكلية المتوسطة، وذلك بتحقيق رغباتهن في التعيين، مشيراً إلى أن الوزارة ستعلن خلال الأيام المقبلة الآلية والطريقة التي ستتبع في توظيفهن، وذلك بعد استكمال الإجراءات بعد الانتهاء من مطابقة البيانات.

وكانت الوزارة قد أعلنت في وقت سابق للخريجات اللاتي يرغبن في التعيين بإدخال رغبة واحدة فقط، وذلك في الإدارة التي ترغب العمل فيها، وانتهت في الـ12 من الشهر الحالي، مبيناً أنه يتعذر بعد ذلك إجراء أي تغيير على الرغبة التي تم اختيارها.

ووعد الأمير خالد الفيصل وزير التربية والتعليم، خريجات الكليات المتوسطة والبديلات المستثنيات والمتبقيات من خريجات معاهد المعلمات اللاتي اجتمعن لمقابلته في أول يوم من توليه حقيبة الوزارة، بالنظر في تفاصيل قضيتهن ورؤية التعاميم والقرارات الصادرة والسعي إلى حلها.

وأبدى عدد من الحاضرات من الكليات المتوسطة في حينه رضاهن عن استقبال الوزير لهن، مشيرات إلى سماعه لكل متحدثة عن قضيتها ووعده بالاطلاع على تفاصيل القضية كافة، حيث قالت أمل الشاطري المتحدثة باسم البديلات المستثنيات: “أصبح لدينا تفاؤل كبير بعد مقابلة وزير التربية، واستماعه لنا ووعده بالخير”.

وكان خالد التويجري رئيس الديوان الملكي أشار في تغريدة له في وسائل التواصل الاجتماعي “تويتر” بأن موضوع المعلمات البديلات، ودبلوم كلية التربية المتوسطة وخريجات معاهد المعلمات، انتهى بصدور الأمر الملكي رقم 20479 بتاريخ 29/ 5/ 1435هـ.

الاقتصادية

قم بكتابة اول تعليق

اكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.