أكثر ما يميز المرأة المسلمة في مظهرها | شبكة معلمي ومعلمات المملكة

أكثر ما يميز المرأة المسلمة في مظهرها

أكثر ما يميز المرأة المسلمة في مظهرها

يتسائل العديد من الأشخاص عن أكثر ما يميز المرأة المسلمة في مظهرها لهذا السبب جئنا لكم الآن بهذا المقال لكي نتعرف على إجابة هذا السؤال:

  • أكثر شيء تتميز به المرأة المسلمة عن غيرها في مظهرها هو الحجاب.
  • حيث فرض الإسلام الحجاب على كل مرأة مسلمة، حتى يكون هذا الحجاب يحفظها من أعين الناس.
  • كما أنه يزيدها جمال وتصبح أكثر وقاراً وديناً.
  • فلقد فرض الدين الإسلامي الحجاب على المرأة عندما تبلغ لكي تحفظ نفسها وكرامتها.
  • لذلك نلاحظ أن الحجاب مهم جداً في الدين الإسلامي، حيث تم ذكر الحجاب في العديد من الآيات.
  • وذكر الحجاب أيضاً في العديد من المواضع في الأحاديث النبوية الشريفة.
  • قبل انتشار الإسلام لم تكن المرأة ترتدي الحجاب وكانت معظم ملابسها عارية مما أدى لانتشار الفتن والزنا.
  • لكن بعدما جاء الإسلام أمر المرأة بارتداء الحجاب.

صفات المرأة المسلمة في القرآن والسنة

سوف نتعرف الآن على صفات المرأة المسلمة في القرآن والسنة من خلال النقاط التالية:

  • من صفات المرأة المسلمة تمسكها بكتاب الله وسنة نبيه محمد.
  • التزام المرأة المسلمة باللباس الشرعي ولا يكون عاري، حيث قال الله تعالى في سورة الأحزاب الآية 59:

“يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ۚ ذَٰلِكَ أَدْنَىٰ أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ ۗ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا”.

  • تقوم المرأة المتزوجة بطاعة زوجها وتحسن له في معاملته، حيث قال الرسول صلى الله عليه وسلم:

“إذا دَعا الرَّجُلُ امْرَأَتَهُ إلى فِراشِهِ، فأبَتْ أنْ تَجِيءَ، لَعَنَتْها المَلائِكَةُ حتَّى تُصْبِحَ”.

  • المرأة المسلمة ترضى بالشيء الذي فضل الله تعالى به الرجل عليها وترضى به ولا تتذمر طاعة لله، كما ورد في سورة النساء الآية 34:

“الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَىٰ بَعْضٍ وَبِمَا أَنفَقُوا مِنْ أَمْوَالِهِمْ”.

  • المرأة المسلمة تثوم بالحفاظ على صلاتها وتكون شديدة الحرص على أدائها مع السنن والنوافل.
  • كما أنها تقوم بتربية ورعاية أبنائها حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته”.
  • تتمتع المرأة المسلمة بالصدق والالتزام بما عاهدت عليه، وتجنب الغيبة والنميمة، كما أنها تحافظ على أعراض الناس وتدافع عنها.
  • من صفات المرأة المسلمة التواضع وعدم التكبر والغرور على غيرها.
  • المرأة المسلمة تتميز بالحياء والإسلام الحنيف.
  • المرأة المسلمة تتقي الله في كل أمورها وتلتزم بتعاليم دينها.
  • تقوم بتنظيف بيتها وترتبه لكي يصبح في أحسن صورة.
  • تحترم أهلها وتقدم لهم كل الحب ولا تقطع زيارتهم.
  • تكون ملتزمة بقول الحق وتكون صادقة وتكره الكذب.
  • تحفظ الأسرار.
  • تقوم بإدخال الفرح والسرور على جميع أقاربها وأصدقائها.
  • تقوم بطاعة زوجها وترضيه ولا تفعل شيء يغضبه.
  • تكون مهتمة بنظافتها الشخصية وأناقتها.
  • تقوم بتربية أبنائها على طاعة الله سبحانه وتعالى ثم طاعة الأب والأم.

صفات المرأة المسلمة الصالحة

سوف نتعرف الآن صفات المرأة المسلمة والصالحة:

طاعة الزوج

  • تقوم المرأة بطاعة زوجها وتعامله معاملة طيبة نابعة من القلب لأنها بهذه الطريقة سوف تنال رضا الله تعالى.
  • تقوم بحفظ غيبة زوجها ولا تتحدث عنه بالسوء في غيابه وعدم وجوده.
  • تصون بيته ولا تدخل أحد غريب دون أن تأخذ أذن زوجها.
  • تحفظ مال زوجها ولا تأخذ حاجتها دون علم الزوج.

حسن المظهر

  • يجب أن تهتم المرأة المسلمة بترتيب ملابسها.
  • كما أنها تكون مهتمة بأنه تصبح رائحتها طيبة.

حسن العشرة

  • يجب أن تتعامل مع زوجها بشكل لطيف وتتودد إليه.
  • كما أنه من الضرروري أن تطيب خاطره بالكلام والأسلوب الحسن.
  • تقوم باستعمال طريقة كلام هادئة ومناسبة ولا ترفع صوتها عليه.
  • لا تستعمل الألفاظ الغير جيدة، وتشكر زوجها عندما يقدم لها شيء.

الرضا بما كتبه الله

  • يجب أن تكون على علم بأن الأرزاق بيد الله تعالى وأن الشخص لن يأخذ أكثر مما يستحق.
  • يجب أن تبتعد عن معصية الله وارتكاب المعاصي لكي توفر الكثير من المال.
  • تبتعد عن افتعال المشاكل الزوجية.

وهنا نكون وصلنا إلى نهاية مقالنا عن أكثر ما يميز المرأة المسلمة في مظهرها، وتحدثنا عن صفات المرأة المسلمة واستشهدنا ببعض الآيات وكل ما يتعلق بالمرأة المسلمة عبر شبكة معلمي ومعلمات المملكة.